المشهد اليمني
الأربعاء 22 مايو 2024 06:06 مـ 14 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الوفد الحوثي يصل طهران لتشييع ووداع جثمان الرئيس الإيراني.. شاهد كيف تم استقبالهم؟ الاتحاد الأوروبي يجدد التزامه بوحدة اليمن وجامعة الدول العربية تبعث تهنئة للرئيس العليمي الخارجية الأمريكية تهنئ حكومة وشعب اليمن بناسبة عيد الوحدة اليمنية عاجل: سلسلة ضربات أمريكية ودوي انفجارات عنيفة تهز مدينة يمنية وإعلان حوثي بشأنها طارق صالح يحتفل بعيد الوحدة اليمنية بفتح طريق كسر الحصار عن تعز ويزف بشرى سارة لصنعاء موقف إماراتي صريح بشأن الوحدة اليمنية في ذكراها الـ34 عرض عسكري مهيب.. مارب تحتفي بذكرى الوحدة بحضور عدد من قادة الجيش حكم بسجن مواطن يمني 10 سنوات بتهمة الاعتداء على موظف حكومي خلافات حادة بين فرعي ‘‘طيران اليمنية’’ في صنعاء وعدن تهدد بتعطيل موسم الحج موقف شجاع.. رئيس هيئة الأركان ‘‘بن عزيز’’ يتعهد بردع مشاريع الفوضى والتقسيم ويوجه رسالة باسم الجيش لمجلس القيادة إعلان هام من السفارة اليمنية في قطر قيادي حوثي يعيّن سائقه الشخصي في منصب حكومي رفيع

قسم شرطة بصنعاء يهربون متهم بالقتل بعد اقتحام رجال قبائل خولان لاختطافه

اقتحم عددا من رجال قبيلة خولان التابعة لمحافظة صنعاء قسم شرطة بالعاصمة صنعاء لخطف متهم بقتل أحد أبنائهم في صنعاء .
وقالت مصادر أمنية للمشهد اليمني اليوم الأثنين أن عددا من رجال قبيلة خولان اقتحموا قسم شرطة العمري بشارع خولان بالعاصمة صنعاء للقبض على أحد المتهمين والذي ينتمي إلى مديرية رداع بمحافظة البيضاء بقتل أحد أبنائهم في صنعاء بسبب خلاف على ثمن جالون بترول سعة 5 لتر .
وأضافت المصادر أن أحد أبناء رداع بمحافظة البيضاء من آل الجوفي رفض دفع بقية المبلغ 500 ريال يمني من قيمة البترول التي باعها له بشر والذي ينتمى لمديرية خولان والذي احتسب له الجالون البترول سعة 5 لتر بمبلغ 6500 ريال وهو ما تسبب في اندلاع مشادة كلامية بين الجانبين .
وأكدت المصادر أن الجوفي استقدم خمسة مسلحين من أقاربه في محاولة منه لرد اعتباره وقاموا بضرب بشر وولده والذان يبيعان البترول في السوق السوداء بالعاصمة صنعاء ثم إطلاق النار على ابنه العشريني والذي قتل على الفور بعد إصابة بعيار ناري في الصدر.
هذا وقامت المليشيا الحوثية بتهريب القاتل من قسم العمري بشارع خولان إلى قسم 48 خوفا من الثأر منه من قبل رجال خولان والذين حاولوا اللحق به إلى قسم 48 لكن المليشيا تعهدت بالقصاص به من خلال القضاء متعهدين لأهل خولان بالقبض على بقية القتلة والذين ارتكبوا جريمة القتل بسبب الأسعار المرتفعة التي فرضتها المليشيا الحوثية على المواد البترولية .