المشهد اليمني
الإثنين 17 يونيو 2024 02:03 مـ 11 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
دولة عربية جديدة تفتح أبوابها لإيران وتعفي الإيرانيين من تأشيرة الدخول إلى أراضيها اندلاع اشتباكات في عدن ومقتل وإصابة مواطنين إصابة قائد عسكري كبير وعدد من مرافقيه عقب قصف حوثي في تعز نتنياهو يحلّ مجلس الحرب عقب استقالة عضوين وإعلان ‘‘هدنة تكتيكية’’ في غزة دون علمه فيديو يقطع قلوب السعوديين.. شاهد ما فعله طفل جوار قبر والدته في عيد الأضحى الكشف عن طرق جديدة لتهريب الأسلحة الإيرانية للحوثيين في اليمن.. وصحيفة تفجر مفاجأة بشأن قطع غيار الطائرات المسيرة: ليست من إيران رئيس هيئة التشاور والمصالحة ‘‘محمد الغيثي’’ يصعق أنصار الانتقالي: لا تحلموا بالانفصال قريبًا وهذه مهمتنا الحقيقية (فيديو) قطع الطريق المؤدي إلى عدن عقب اختطاف قائد عسكري كبير.. وتصعيد قبلي مفاجئ عقب كمين غامض.. مليشيا الحوثي تشن حملة اختطافات ضد أبناء قبائل الحدا في ذمار الجبواني يكشف ‘‘بالوثيقة’’ عن بيع مدينة يمنية لدولة عربية .. ويكشف سبب الخلاف مع الانتقالي ويشبه ‘‘الزبيدي’’ بالرئيس صالح مسلح يقتحم مصلى العيد في السعودية.. وهروب جماعي للرجال والنساء (فيديو) طقوس الحج وشعائره عند اليمنيين القدماء (الحلقة الرابعة)

لماذا هاجم الحوثيون دولة الإمارات؟.. صحيفة بريطانية تجيب عن التساؤلات الغامضة

كشفت صحيفة بريطانية، الأربعاء، عن الأسباب التي دفعت مليشيا الحوثي الإنقلابية، لتنفيذ هجمات بالصواريخ البالستية والطائرات المسيرة على دولة الإمارات العربية المتحدة.

وفي تقرير للإندبندنت البريطانية، تساءلت الصحيفة، عن أسباب امتداد حرب اليمن إلى الإمارات، بعد هجومين نفذهما الحوثيون الأسبوع الماضي على الأراضي الإماراتية.

وأشارت إلى استهداف إحدى الهجمات قاعدة عسكرية أمريكية بريطانية في الإمارات، ورأت في الهجمات "إشارة على كيفية تحول حرب مستمرة منذ سبع سنوات إلى خطر إقليمي".

واعتبرت أن من أسباب التصعيد الأخير "فشل مليشيا الحوثي الانقلابية في إكمال السيطرة على شمال البلاد، وتحميلها المسؤولية عن ذلك للإمارات".

وبحسب الإندبندنت، يتطلع الحوثيون "للثأر بعد تعثّر هجومهم للاستيلاء على مأرب".وقالت إن سيطرة الحوثيين على مأرب، كانت ستمنحهم السيطرة على شمالي اليمن، وبالتالي موقف متقدم في مفاوضات السلام المقبلة.

ورأت أنّ نقطة التحول في دفاع قوات التحالف عن مأرب، كانت في سيطرة القوات المدعومة من الإمارات على شبوة في الجنوب، وطرد الحوثيين منها، وقطع خطوط إمدادهم عن مأرب.

وتابعت الإندبندنت أن "رد فعل الحوثيين كان إطلاق الصواريخ البالستية والطائرات المسيرة الحاملة للمتفجرات، على السعودية ومن ثم على الإمارات".

ونقلت عن المحلل في الشأن اليمني، ريمان الحمداني قوله، إنّ "الحوثيين يحاولون إغراق الإمارات في صراع كانت تحاول الخروج منه".

وذكرت أن الولايات المتحدة ودبلوماسية الأمم المتحدة فشلتا في عقد مفاوضات بين طرفي النزاع، مع تكثيف الحوثيين هجومهم على مأرب.

تابعت الصحيفة بالقول إنّ "البعض يعتقد أن إيران، يمكنها أن تلعب دورا في تصعيد حلفائها الحوثيين"، لكنّها نقلت عن المحلل ريمان الحمداني عدم اقتناعه كلياً بفكرة إمساك إيران بالخيوط.

وتابع الحمداني في حديثه للإندبندنت قائلاً إن "الحوثيين قد يدينون لإيران بسبب دعمها لهم، لكن طهران لا تستطيع أن تأمرهم بفعل شيء ما"، موضحا "يحدث هذا فقط عندما يكون مناسبًا لكليهما".