الإثنين 26 فبراير 2024 03:28 صـ 16 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
جماعة الحوثي: فتح العرادة طريق مأرب - نهم - صنعاء هي مؤامرة أمريكية بريطانية سعودية إماراتية تخدم العدو الصهيوني لا يراه العدو.. ما هو السلاح الحوثي المفاجئ الذي يباغت السفن والبوارج الحربية في البحر الأحمر؟ مودريتش يقود ريال مدريد لفوز صعب ”ما الذي يحدث في صعدة؟ انفجار الصراع الداخلي بين الحوثيين ومقتل وإصابة العشرات” بسبب اسمه ”صدام” ضابط عراقي يشتكي لوزير الدفاع عدم ترقيته منذ 8 سنوات.. شاهد ردة فعل الأخير مبادرة العرادة لفتح الطريق بين صنعاء ومأرب تتحول لمحاكمة شعبية مفتوحة للحوثيين ”لا يحترمون المفاوض مالم يكن قويا وقادرا”...شيخ قبلي يكشف عن تجربته في التفاوض مع الحوثيين ”معركتنا معركة وعي وسياسة”.. ناشطون يمنيون ينتقدون ثقافة البكائيات والمظلومية لدى الحوثي البرنامج السعودي ”مسام” ينتزع 727 لغماً حوثيا في اليمن خلال أسبوع الحقيقة المرة.. الحوثيون يتنفسون الصعداء مع كل قنبلة أمريكية أو بريطانية.. كاتب صحفي يكشف مايجري في اليوم الـ142 لحرب الإبادة على غزة.. 29692 شهيدا و69879 جريحًا وسلاح ”التجويع المتعمد” يفتك بمئات الآلاف الكشف عن تفاصيل عملية إحباط تهريب أدوية مضرة بالصحة في تعز

”نهاية مؤلمة للحوثيين في حريب”.. الدرونز تحرق المليشيات من السماء والجيش يحصد من تبقى على الأرض

أكد الصحفي والباحث اليمني، عبدالسلام محمد، أن مليشيا الحوثي الانقلابية تعيش نهاية مؤلمة في مديرية حريب بمحافظة مأرب (شرقي اليمن).

وقال عبدالسلام وهو رئيس مركز أبعاد للدراسات والبحوث، إن "الحوثيون في حريب جنوب مأرب كعصف مأكول ،الدرونز تحرقهم من السماء والجيش يحصد ما تبقى منهم على الأرض".

وأضاف: "‏نهاية مؤلمة لمن سموا أنفسهم حنشان الظمأ، لا تختلف عن نهاية قيادات حوثية سقطت قبل أيام، هذه النهايات ستشبه إلى حد ما نهايات ما تبقى من مسلحي الجماعة الذين يرفضون عودة الدولة".

وكانت مصادر محلية وقبلية، قالت إن مليشيا الحوثي الانقلابية، طالبت قوات الجيش الوطني السماح لها بالانسحاب من مديرية حريب.

وذكرت المصادر أن مليشيا الحوثي، قدمت عددا من المشايخ للتوسط عند القوات الحكومية من أجل السماح لها بمغادرة حريب.

يأتي ذلك بالتزامن مع تقدم قوات الجيش الوطني مسنودة بالمقاومة الشعبية باتجاه مديرية حريب من جهة الشمال وتقدم ألوية العمالقة باتجاه المديرية من جهة الجنوب بعد تحريرها مديرية عين في محافظة شبوة.