المشهد اليمني
الأربعاء 22 مايو 2024 02:20 مـ 14 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

انتحار سائق ‘‘باص’’ بمحافظة إب بعد عجزه عن دفع الجبايات الحوثية المرتفعة (صورة)

إرشيفية -صنعاء
إرشيفية -صنعاء

انتحر سائق "باص" في بمحافظة إب وسط اليمن بعد عجزه عن دفع تكاليف التجديد التي تفرضها المليشيا الحوثية بشكل شهري وسنوي على أصحاب سيارات الأجرة .

وقالت مصادر أمنية للمشهد اليمني اليوم الأحد أن السائق أكرم المليكي والذي يعمل على باص لنقل الركاب بمنطقة الغربة بمحافظة إب أقدم على شنق نفسه بعد أن لف حبل على رقبته في الغرفة التي يسكن بها في المنطقة نفسها .

وأضافت المصادر أن المليكي عجز عن تسديد الرسوم الحوثية التي تفرضها المليشيا الحوثية شهريا وسنويا بشكل رسمي والرسوم الغير رسمية والتي يتم فرضها بالقوة من خلال المشرفيين الحوثيين على مستوى الموقفات " الفرز" وفي الطرق .

وأكدت المصادر أن السائق المليكي كان يشتكي من عدم قدرته على توفير اي مبالغ مالية لاعالة اسرته وأن جميع الأرباح تذهب للحوثيين الذين فرضوا رسوم شهرية وسنوية تفرض حتى ولو لم يحقق اي ربح .

وتزايدت عمليات الانتحارات في مناطق سيطرة المليشيا الحوثية بعد رفعها نسبة الضرائب والتي تصل إلى أكثر من 500% على المشتقات النفطية والتي كانت يباع الجالون البترول ب 3 آلاف ريال والديزل ب 2500 والغاز ب 700 ريال بينما تباع الآن فوق سعر 12 ألف ريال للسلع الثلاث .

هذا وطالب الأهالي المليشيا الحوثية التحقيق في جريمة الانتحار التي وقعت في ابنهم المليكي مطالبين الكشف عن المتسببين وتقديمهم للعدالة وخاصة بعد اصرار بعض أقاربه بوجود طرف ثالث .