المشهد اليمني
الأربعاء 22 مايو 2024 05:15 مـ 14 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الاتحاد الأوروبي يجدد التزامه بوحدة اليمن وجامعة الدول العربية تبعث تهنئة للرئيس العليمي الخارجية الأمريكية تهنئ حكومة وشعب اليمن بناسبة عيد الوحدة اليمنية عاجل: سلسلة ضربات أمريكية ودوي انفجارات عنيفة تهز مدينة يمنية وإعلان حوثي بشأنها طارق صالح يحتفل بعيد الوحدة اليمنية بفتح طريق كسر الحصار عن تعز ويزف بشرى سارة لصنعاء موقف إماراتي صريح بشأن الوحدة اليمنية في ذكراها الـ34 عرض عسكري مهيب.. مارب تحتفي بذكرى الوحدة بحضور عدد من قادة الجيش حكم بسجن مواطن يمني 10 سنوات بتهمة الاعتداء على موظف حكومي خلافات حادة بين فرعي ‘‘طيران اليمنية’’ في صنعاء وعدن تهدد بتعطيل موسم الحج موقف شجاع.. رئيس هيئة الأركان ‘‘بن عزيز’’ يتعهد بردع مشاريع الفوضى والتقسيم ويوجه رسالة باسم الجيش لمجلس القيادة إعلان هام من السفارة اليمنية في قطر قيادي حوثي يعيّن سائقه الشخصي في منصب حكومي رفيع الحوثيون يحولوا مظاهر الإحتفال بذكرى عيد الوحدة اليمنية إلى حداد مع إيران

بعد مرور أسبوع منذ اندلاعها.. ما جديد الاحتجاجات التي تطالب برحيل المجلس الانتقالي؟

بعد مضي ما يقارب أسبوع منذ اندلاع الاحتجاجات في العاصمة المؤقتة عدن ومدن أخرى في جنوب اليمن، تراجعت وتيرة الاحتجاجات التي تطالب برحيل المجلس الانتقالي والمنددة بتردي الخدمات، بشكل كبير خلال اليومين الماضيين.

وأمس الإثنين، دخلت الاحتجاجات أسبوعها الثاني، حيث نفذ العشرات من المواطنين، مسيرة في مديرية المنصورة بالعاصمة عدن، تطالب برحيل المجلس الانتقالي وتندد بقتل المتظاهرين وتردي الوضع الخدمي والمعيشي وتطالب بإطلاق المعتقلين.

وساهم الانهيار المتسارع للريال اليمني أمام العملات الأجنبية، بالإضافة إلى تردي الخدمات الأسياسية بإشعال فتيل الاحتجاجات الشعبية الغاضبة في محافظات اليمن الجنوبية، التي يسيطر عليها المجلس الانتقالي الجنوبي.

وإثر توسع رقعة الاحتجاجات الشعبية في عدد من مدن العاصمة المؤقتة عدن وحضرموت ولحج، الأيام الماضية، خرج المجلس الانتقالي يتوعد المتظاهرين بالضرب بيد من حديد، وهو ما تسبب بتراجع وتيرة الاحتجاجات.

وأعلن عيدروس الزُبيدي رئيس المجلس الانتقالي، الأربعاء الماضي، حالة الطوارئ، ومنح قواته الضوء الأخضر لقمع الاحتجاجات و"الضرب بيد من حديد على كل من تسول له نفسه زعزعة الأمن والاستقرار وإثارة البلبلة والقلاقل". حد قوله.

ويأتي تراجع وتيرة الاحتجاجات الليلية في عدن، بعد استخدام قوات المجلس الانتقالي القوة العسكرية وإطلاق الرصاص الحي بكثافة لتفريق المتظاهرين وإنهاء الاحتجاجات التي اعتبرها عيدروس الزُبيدي، جزء من مؤامرة لقوى الإرهاب والتطرف تستهدف شعب الجنوب.