المشهد اليمني
السبت 22 يونيو 2024 08:11 مـ 16 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
إعلان عسكري جديد للحوثيين وهذا ما رد فيه ”روح الثورة تهبّ على الحداء: أهالي المنطقة يقفون في وجه جرائم الحوثيين” كنوز ردفان: حقيقة أم وهم؟ اللواء الخامس يكشف القصة كاملة! حرب على التعليم: الحوثيون يُطفئون نور المعرفة في15 مدرسة ! فريق ”سفراء الرايات البيضاء” يزف بشرى سارة بشأن فتح طريق مارب - فرضة نهم - صنعاء وقفة مع الشيخ السّلامي حول مفهوم الموالاة قتلت أمل صرف المرتبات.. مليشيات الحوثي تلوح بالانسحاب من خارطة الطريق السعودية تسببت بارتفاع وفيات الحجاج.. مصر تعلن سحب رخص 16 شركة سياحة تحايلت لتسفير الحجاج بصورة غير نظامية غسل الكعبة بنفسه أكثر من 1000 مرة وذكره الرسول بحديث شريف.. وفاة سادن الكعبة المشرفة الدكتور الشيبي عيدروس الزبيدي يستهدف معقل عبدالملك الحوثي ويعلن: النهاية اقتربت والجماعة دقت آخر مسمار في نعشها عاجل: ضربات أمريكية عنيفة على مواقع بمناطق الحوثيين تقرير دولي يفضح كيف استغلت ميليشيا الحوثي المساعدات الانسانية لتعزيز امكاناتها وافقار الشعب اليمني

بدون ”الحوثيين” و”الشرعية” و”الانتقالي”.. أربعة مطالب يمنية ملحة لنجاح أي مفاوضات بشأن انهاء الحرب

الوفد السلطاني العماني بصنعاء
الوفد السلطاني العماني بصنعاء

كشفت مصادر محلية، اليوم الاربعاء، عن أربعة مطالب يمنية ملحة لنجاح أي مفاوضات بشأن إنهاء الحرب وإحلال السلام الدائم، بالتزامن مع جهود دبلوماسية مكثفة اقليمية ودولية.

وأوضحت المصادر لـ"المشهد اليمني"، بان صرف مرتبات موظفي الدولة المتأخرة منذ سنوات، وتوحيد العملة وسعر الصرف بين المحافظات الواقعة تحت سيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها والواقعة تحت سيطرة مليشيا الحوثي، وتوحيد البنك المركزي اليمني، مطالب هامة وملحة أهم من افتتاح مطار صنعاء أو ميناء الحديدة.

وأشارت المصادر الى أن المطلب الرابع هو توحيد أسعار المشتقات النفطية و وضع آلية لإيصالها لليمنيين بما يتناسب مع أسعارها عالميا.

ودعت المصادر الوفد السلطاني العماني إلى الوقوف مع تلك المطالب و وضعها على رأس القائمة في أي جهود يسعون لإنجازها خلال الايام القادمة.

واعتبرت المصادر أن تلك المطالب ستنجح في حال إبعادها عن الحكومة اليمنية الشرعية والحوثيين والمجلس الانتقالي الجنوبي؛ لفشلهم في تحقيق أي منها، ويأس الشارع من أي تجاوب معها.

وكانت صحيفة "الجريدة" الكويتية، ذكرت في تقرير لها بعنوان " مبادرة عمانية من 4 نقاط لحلحلة الأزمة اليمنية" أن الوفد العماني الذي يزور صنعاء خاض مشاورات تضمنت مناقشة أربع نقاط رئيسية مع قادة الحوثيين، في العاصمة اليمنية صنعاء.

وقالت نقلاً عن مصادر في صنعاء، إن النقاط الأربع تشمل وقف إطلاق النار، والدخول في مفاوضات سلام مع أطراف الأزمة في اليمن، ثم بدء مفاوضات مباشرة بعد السماح بدخول سفن المشتقات النفطية إلى ميناء الحديدة، وأخيراً فتح مطار صنعاء.

وأوضحت بأن المبادرة العمانية، تتضمن فتح مطار صنعاء الدولي دون تحديد الوجهات، حسبما طلب الحوثيون، لكن بضمانات عمانية، والسماح بإدخال سفن الوقود والمساعدات الإنسانية دون قيود، على أن تخضع للتفتيش من المراقبين التابعين للأمم المتحدة بحسب قرار مجلس الأمن 2216، بينما تطالب المبادرة الحوثيين بقبول وقف إطلاق النار في كل الجبهات تحضيراً لحوار يستأنف المسار السياسي.