الثلاثاء 27 فبراير 2024 09:17 صـ 17 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
تدمير ثلاث سفن .. إعلان أمريكي عن عملية عسكرية ناجحة وبيان للقيادة المركزية العثور على جثة مجند تابع للانتقالي توفي في ظروف غامضة داخل المعسكر.. ومطالبات بتحقيق عاجل بعد تسرب النفط من السفينة ”روبيمار” .. السواحل التهامية تواجه خطراً جسيماً حالة الطقس ودرجات الحرارة في مختلف المحافظات اليمنية السامعي يفند رواية ”جمعة رجب” الحوثية ويحذر ناهبين الأوقاف السابقين واللاحقين جماعة الحوثي تمنع التجار من توزيع أي مساعدات للمحتاجين في رداع بمحافظة البيضاء شاهد .. نجاة سائق وشاحنته بأعجوبة بعد علوقها بعقبة الجن في لحج (صور) بعد ان ترك السائق سيارته في وضع التشغيل وغادرها .. وفاة و اصابة 8 نساء جراء سقوط سيارة من اعلى جبل في... الكشف عن مخطط حوثي وشيك لشن هجمات صاروخية على ” عبده الكوري ”! مصادر بصنعاء تكشف عن اشتراطات تعجيزية للحوثيين لفتح الطريق والتجاوب مع مبادرة ”العرادة” خبير سعودي يبرئ الحوثيين ضمنيا من تدمير كابلات اتصالات تحت البحر الأحمر ويتم هذا الطرف والسبب مفاجئ! خطأ كارثي وقع فيه العرادة ولم يكن في حسبانه أثناء فتح طريق مأرب صنعاء.. وحرب مفصلية على الأبواب

تعرف على المواقع العسكرية التي انسحبت منها مليشيا الانتقالي وقوات الجيش بأبين خلال الساعات الماضية

بدأت قوات الجيش الوطني، ومليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي، الجمعة، عمليتي إنسحاب متبادلة من مواقعهما قرب مدينتي شقرة وزنجبار شرقي محافظة أبين(جنوب البلاد)، وذلك ضمن الملحق العسكري لإتفاق الرياض.

وقالت مصادر عسكرية وميدانية، إن قوات الجيش الوطني انسحبت من مواقعها في “قرن الكلاسي” غربي مدينة شقرة إلى مديرية لودر حيث من المقرر أن تبدأ التمركز في جبل “يسوف” الواقع في المديرية ذاتها، على أن تشارك هذه القوات في المعارك ضد مليشيا الحوثي في جبهة مكيراس.


وبحسب المصادر فإن مليشيا المجلس الانتقالي الجنوبي، انسحبت من مواقعها في بلدة “الشيخ سالم” شرقي مدينة زنجبار عاصمة محافظة أبين، صوب محافظة الضالع حيث ستنضم إلى جانب قوات الجيش والمقاومة الجنوبية في المعارك ضد مليشيا الحوثي في المحافظة.


وذكرت المصادر ان اللجنة العسكرية السعودية، تشرف على انسحاب القوات الحكومية ومليشيا الانتقالي من عدة مواقع في “الشيخ سالم” و”الطرية” و”قرن الكلاسي”، وسيتم الإنسحاب من هذه المناطق خلال الساعات القادمة.