المشهد اليمني
الخميس 18 يوليو 2024 05:49 مـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

تصاعد التوتر في عمران: ثورة قبلية تلوح في الأفق بسبب احتجاز الحوثيين لشيخ قبلي

الشيخ الغولي
الشيخ الغولي

تواصل مليشيا الحوثي (المصنّفة على قائمة الإرهاب) احتجاز أحد المشايخ القبليين بمحافظة عمران (شمالي صنعاء)، في مكان مجهول للأسبوع الثاني على التوالي، رافضة الكشف عن مصيره أو مكان احتجازه والسماح بزيارته.

هذه الحادثة أشعلت فتيل ثورة قبلية تلوح في الأفق، حيث تزداد التوترات بين الحوثيين والقبائل المحلية في المنطقة.

وأوضحت مصادر قبلية -وفقا لوكالة خبر-، أن المليشيا الحوثية المدعومة إيرانياً تواصل احتجاز الشيخ القبلي، حميد قاسم عويدين الغولي، أحد مشايخ منطقة غولة التابعة لمديرية "ريدة"، منذ العاشر من يونيو/حزيران الجاري، وترفض الكشف عن مصيره والسماح بنقله لتلقي العلاج وزيارته.

تعرض الشيخ الغولي لإصابة بالرصاص على يد عناصر حوثية أثناء محاولة اختطافه من قبل المشرف الحوثي المعروف بـ"أبو عبدالحميد" في مثلث مدينة ريدة، بذريعة وجود أمر قهري ضده.

وجاءت هذه الحادثة كرد فعل على صفعه المشرف الحوثي وطعن أحد مرافقيه بـ"الجنبية"، بسبب الانتهاكات والتعسفات التي ارتكبها الأخير وعناصره بحق المواطنين.

تدخلت قبائل "الغولة" على إثر ذلك واشتبكت مع العناصر الحوثية المتمركزة داخل مبنى إدارة أمن "ريدة"، قبل أن تنسحب بعد تدخل وساطة قبلية أفضت إلى تسليم الشيخ الغولي وتحكيم إدارة الأمن على صفع المشرف الحوثي.

ووفقًا للمصادر، أصيب في هذه الاشتباكات أحد أبناء القبائل ورجل وفتاة من المارة بالقرب من مكان الاشتباكات، فيما لم تُعرف بعد عدد الإصابات بين عناصر المليشيا الحوثية.

تشهد المنطقة تصاعدًا في الغضب المجتمعي ضد قيادات وعناصر المليشيا الحوثية، جراء الجرائم والانتهاكات التي ترتكبها بحق المواطنين، والجبايات المفروضة بشكل مستمر وتحت مسميات عدة، كان آخرها مزاعم إحياء مناسبة "يوم الغدير" أو "يوم الولاية"، التي تشرعن لنفسها عبرها حكم الشعب ونهب ثرواته وتجويعه.

يتزامن هذا الحادث مع تصاعد حدة التوتر بين الحوثيين والمجتمع القبلي في محافظة عمران، مما ينذر باندلاع مواجهات جديدة في حال استمرار الانتهاكات والتجاوزات من قبل المليشيا.

وقد دعت القبائل إلى ضرورة الإفراج الفوري عن الشيخ الغولي والكشف عن مصيره ومكان احتجازه، محذرة من أن استمرار احتجازه قد يؤدي إلى تصعيد أكبر في المنطقة، ويشعل ثورة قبلية واسعة النطاق.