المشهد اليمني
الثلاثاء 23 يوليو 2024 04:52 صـ 17 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
من هم؟ وفد إسرائيل المثير للجدل يستعد لأولمبياد باريس! شاهد..انفجارات ضخمة تهز جنوب صنعاء ومصادر تكشف ماحدث رحلة العودة: 40 صيادًا يمنيين يواجهون كابوس الاختطاف في إريتريا. رحلة الموت: مهندس يمني يلفظ أنفاسه الأخيرة على بوابة الحلم الأوروبي! نادي المعلمين اليمنيين ينتقد مليشيات الحوثي بسبب قطع المرتبات ”انتهاكاتٌ لا تتوقف”: الحوثيون يُمعنون في ممارساتهم القمعية باقتحام مركزٍ طبيٍّ في إب ”الملثمون يضربون من جديد: مقتل قيادي عسكري كبير بقوات الانتقالي في أبين” إنجاز يمني جديد! ”يسلم السعيدي” يُثبت تفوقه في الرياضيات الذهنية ويُحرز المركز الثاني في بطولة العرب. لحظات حاسمة: تنفيذ حكمي قصاص في تعز والعفو عن ثالث في مفاجأة مدوية! موقف مغاير ل ”يحيى صالح” من الهجوم الإسرائيلي على الحديدة ”الصحفي الجريء في مأزق: استدعاء عاجل للحنشي بعد شكوى قضائية” لماذا أعلن عبدالملك الحوثي سعادته بالقصف الهمجي الصهيوني على ميناء الحديدة؟

”المصادقة على إعدام قاتل حنين البكري: نداء عاجل للرئيس العليمي”

المتهم والطفلة حنين البكري
المتهم والطفلة حنين البكري

طالب المحامي عارف الحالمي، محامي أولياء دم الطفلة حنين البكري، رئيس مجلس القيادة الرئاسي، رشاد العليمي، بسرعة المصادقة على حكم إعدام قاتل الطفلة حنين حسين هرهرة.

جاءت هذه المطالبة بعد صدور الحكم من قبل المحكمة الابتدائية ومحكمة الاستئناف في عدن، مما يؤكد ضرورة تنفيذ العدالة في هذه القضية البشعة.

وقال المحامي الحالمي في تصريح خاص إن ملف القضية قد تم رفعه إلى رئيس مجلس القيادة الرئاسي، وهو الآن في انتظار التوقيع عليه.

وأضاف أن تنفيذ حكم الإعدام هو مطلب عادل لأولياء الدم الذين ينتظرون العدالة بحق ابنتهم الصغيرة.

وتعود وقائع القضية إلى حادثة مأساوية حدثت يوم عرفه قبل سنة أثارت استياءً واسعًا في المجتمع اليمني، حيث تعرضت الطفلة حنين البكري لجريمة قتل شنيعة على يد المتهم حسين هرهرة.

وبعد إجراء محاكمة عادلة، أصدرت المحكمة الابتدائية حكمها بإعدام المتهم، وهو الحكم الذي أيدته محكمة الاستئناف لاحقًا.

وفي هذا السياق، أكد المحامي الحالمي أن المصادقة السريعة على الحكم من قبل الرئيس العليمي ستشكل رسالة قوية بأن العدالة ستتحقق في اليمن، وأن الجرائم ضد الأطفال لن تمر دون عقاب.

كما شدد على أن تنفيذ الحكم سيعيد بعض الطمأنينة إلى نفوس أسرة الطفلة حنين وكل من تعاطف مع قضيتها.

وتلقى قضية حنين البكري اهتمامًا كبيرًا من قبل وسائل الإعلام ومنظمات حقوق الإنسان المحلية والدولية، التي تتابع تطورات القضية عن كثب.

وينظر الجميع إلى قرار رئيس مجلس القيادة الرئاسي رشاد العليمي باعتباره الخطوة الأخيرة نحو تحقيق العدالة الكاملة في هذه القضية البشعة.

وفي انتظار التوقيع النهائي على حكم الإعدام، تظل قضية الطفلة حنين البكري تذكيرًا مؤلمًا بضرورة تعزيز حماية الأطفال وضمان محاسبة الجناة في كل مكان.