المشهد اليمني
الثلاثاء 16 يوليو 2024 03:02 صـ 10 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

آيزنكوت وغانتس يعلنان استقالتهما من حكومة نتنياهو

أعلن بيني غانتس الاستقالة من حكومة الحرب الإسرائيلية، داعيا نتنياهو رئيس وزراء الاحتلال لتحديد موعد متفق عليه للانتخابات.

كما أعلن عضو مجلس الحرب غادي آيزنكوت انسحابه من الحكومة.

وقال آيزنكوت في رسالة استقالته لنتنياهو: "مجلس الوزراء الذي ترأسه لم يتخذ قرارات حاسمة مطلوبة لتحقيق أهداف الحرب".

وأضاف مخاطبا نتنياهو: "تجنب اتخاذ قرارات حاسمة يضر بالوضع الاستراتيجي والأمن القومي لإسرائيل، وشهدنا مؤخرا أن القرارات التي اتخذتها ليست بالضرورة بدافع مصلحة البلاد".

وجاءت استقالة آيزنكوت بالتزامن مع إعلان بيني غانتس، مساء اليوم، استقالته من حكومة الطوارئ التي شكلها رئيس وزراء الاحتلال بنيامين نتنياهو، لتنسحب بذلك القوة الوحيدة التي تنتمي لتيار الوسط في الائتلاف اليميني المتطرف الذي يقوده نتنياهو، وسط حرب الإبادة المستمرة منذ أشهر على قطاع غزة

وقال غانتس في مؤتمر صحفي إنه "يترك حكومة الطوارئ اليوم بقلب مثقل"، مضيفا أنه سيعود إلى صفوف المعارضة وسيدعم أي قرار مسؤول.

وأضاف غانتس "ننسحب من هذه الحكومة لأن نتنياهو يمنعنا من التقدم نحو تحقيق النصر الحقيقي".

وأكد أنه مع مصلحة إسرائيل "لا مع مصلحة نتنياهو الشخصية وبابي سيظل مفتوحا أمام أي حزب صهيوني مستعد للمساعدة في تحقيق النصر على أعدائنا وضمان سلامة مواطنينا".

وأضاف "سنستمر حتى النصر وتحقيق جميع أهداف الحرب و في مقدمتها إطلاق سراح جميع الرهائن والقضاء على حركة حماس".

ودعا غانتس وزير الدفاع الإسرائيلي يوآف جالانت للتحلي بالشجاعة و"عمل ما هو صواب".