المشهد اليمني
الجمعة 21 يونيو 2024 04:15 صـ 15 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مقتلة مؤلمة في صفوف قيادات قوات طارق صالح بالساحل الغربي وإعلان رسمي بذلك إسبانيا تتأهل لثمن نهائي يورو2024 بفوز ثمين على إيطاليا والتعادل يحسم لقاء إنجلترا والدنمارك الكشف عن طريقة ذكية وخبيثة استخدمها الحوثيون لخداع طاقم السفينة ”تيوتر” أثناء الهجوم عليها وإغراقها! (شاهد) صلح قبلي ينهي قضية الزويكي بالعفو الشامل وتعويض المجني عليها اخته المعاقة إنذار خطير من صنعاء: توقعات بانقلاب الليلة شاهد.. هنود ”هندوس” يهاجمون متجرا لرجل مسلم بعدما وضع صورة على الواتساب وهو يذبح بقرة جرائم حوثية بشعة في عيد الأضحى: مختل عقلي وطفل يلقيا حتفهما تحت عجلات قياديين حوثيين خسائر فادحة للحوثيين وسط تكتم شديد وثلاجات الموتى في صنعاء تفيض بالجثث قمع الأصوات الحرة: الإعلاميون في عدن يعانون من الاعتداءات الأمنية الجوازات السعودية: لا يمكن السفر بالجواز الحالي أو الجديد أو الهوية الوطنية إلا بهذا الشرط ”معركة اقتصادية”: الحوثيون يشنون هجومًا على شريان اليمن الحيوي محلل سياسي يكشف عن جريمة حرب حوثية في قبيلة الحداء

جريمة بشعة تهز عدن: أب يطلق النار على بناته ويصيب أمهن بجروح خطيرة!

تعبيرية
تعبيرية

شهدت مدينة عدن جريمة مروعة هزت المجتمع، حيث أقدم أب على قتل ابنته وإصابة أمها بجروح خطيرة، في حادثة مأساوية أثارت غضب واستياء الجميع.

وبحسب التفاصيل، فقد قام الأب، الذي لم يتم الكشف عن هويته بعد، بالاعتداء على بناته وزوجته بالضرب المبرح بشكل متكرر. وعندما حاولت الأم التصدي له ومنعه من إيذاء بناتها، قام بتهديدها بالقتل، ثم عاد حاملاً سلاحاً آلياً وأطلق النار على ابنته، مما أدى إلى إصابتها بجروح خطيرة.

ولم يكتفِ الأب بذلك، بل أطلق رصاصة أخرى على ابنته وهي غارقة في دمائها، تاركاً إياها في حالة حرجة بين الحياة والموت. وفور سماع صوت إطلاق النار، تجمع الجيران في المكان وحاولوا التدخل لإنقاذ الأم والابنة، إلا أن الأب تمكن من الفرار من مسرح الجريمة.

وبفضل جهود الأهالي، تمكنت السلطات الأمنية من القبض على الأب في منطقة العند، كما تم العثور على سلاح الجريمة بعد أن حاول بعض أفراد أسرته إخفاءه.

وتم نقل الفتاة المصابة إلى مستشفى أطباء بلا حدود لتلقي العلاج، فيما تخضع الأم للعلاج في مستشفى آخر.

وقد أثارت هذه الجريمة المروعة موجة من الغضب والاستياء في المجتمع، الذين طالبوا بإنزال أشد العقوبة على الأب المجرم.

وقد علقت المحامية مديحة علي على الواقعة قائلة: "إن هذه الجريمة لا يمكن وصفها إلا بالوحشية، فهي جريمة ضد الإنسانية وضد كل القيم والأخلاق. ونطالب بتحقيق عادل وسريع وإنزال أشد العقوبة على هذا المجرم الذي لا يستحق أن يُطلق عليه اسم أب."

وتابعت المحامية: "إن هذه الحادثة تُسلط الضوء على ظاهرة العنف الأسري ضد النساء والأطفال، وهي ظاهرة خطيرة يجب التصدي لها بكل حزم. ونناشد جميع الجهات المعنية بتكثيف الجهود لحماية النساء والأطفال من العنف وتعزيز ثقافة احترام حقوق الإنسان."