المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 07:37 مـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”شجاعة فنان يواجه الواقع: قصة ممثل يمني مع طقم عسكري حوثي ” العمالقة تُحطّم أحلام الحوثيين في مأرب: هزيمة نكراء للمليشيا الإرهابية! ليس في كهوف صعدة.. مسؤول إعلامي يكشف مكان اختباء عبدالملك الحوثي أول تعليق حوثي على منع بشار الأسد من إلقاء كلمة في القمة العربية بالبحرين دولة عربية رفضت طلب أمريكا بشن ضربات على الحوثيين من أراضيها.. وهكذا ردت واشنطن عسكريا الأولى منذ 5 سنوات.. ولي العهد السعودي يزور هذه الدولة توقيع اتفاقية بشأن تفويج الحجاج اليمنيين إلى السعودية عبر مطار صنعاء ومحافظات أخرى 4 إنذارات حمراء في السعودية بسبب الطقس وإعلان للأرصاد والدفاع المدني مصر تزف بشرى سارة للاعب ”محمد أبو تريكة” نجل ‘‘قطينة’’ ينفجر في وجوه مليشيا الحوثي ويحذر من تكرار كارثة رداع في محافظة أخرى فنانة خليجية ثريّة تدفع 8 ملايين دولار مقابل التقاط صورة مع بطل مسلسل ‘‘المؤسس عثمان’’ مليشيا الحوثي تغلق عددًا من المساجد وتعتقل خطيبين في المحويت

الحوثيون يتحركون بخطى ثابتة نحو حرب جديدة: تحشيد وتجنيد وتحصينات مكثفة تكشف نواياهم الخبيث

عناصر حوثية
عناصر حوثية

حذر الكاتب والمحلل السياسي اليمني "خالد سلمان" من تحركات خطيرة لمليشيا الحوثي الانقلابية، مشيراً إلى عمليات حشد وتجنيد واسعة النطاق، وتحصينات عسكرية وتكثيف حملات التعبئة.

في منشور عبر صفحته الرسمية على منصة إكس، كشف سلمان عن قيام الحوثيين بتجنيد أكثر من 640 ألف جندي مستجد خلال الثلث الأول من العام الجاري، وحفر الخنادق وبناء مدن حربية تحت الأرض، وفرض الجبايات والقمع على المجتمع، وفتح شبكات تهريب السلاح، مع استمرار المفاوضات مع المجتمع الدولي.

وأشار سلمان إلى أن الحوثيين "يُحشد ويُجيّش، يخترق ويتحرك في المساحات الشاغرة، يبني الخلايا خلف خطوطكم، يشتري الولاءات من بين صفوفكم، يحيد القيادات والوجاهات، يكثف جرعات التعبئة بإسم الدين والوطن ومواجهة العدوان".

ووصف سلمان أداء الشرعية بأنه "عاجز وعدم رغبة قبل القدرة على زعزعة سيطرات الحوثي". وانتقد تضخ أموال المقاومة دون مساءلة أو محاسبة، مشيراً إلى وجود من في مصلحته بقاء الحوثي "كمصدر لإثرائها بالميزانيات وإقتصاد الظل وتجارة السلاح وبيع الجبهات".

وأكد سلمان على أن الحوثي في حالة نشاط استعداداً للمعركة، بينما تمنحه الشرعية كل هوامش الحركة، دون مقاومة حقيقية أو دعم شعبي. وشدد على ضرورة حراك مدني يشد ظهر الجبهات، داعياً إلى إعادة هيكلة الشرعية وتقديم خطط ملموسة لاستعادة الدولة.

وختم سلمان منشوره قائلاً: "لا شيء. نعيد ونكرر يمكن هزيمته بالفعل لا بالتمنيات العاجزة، فالحوثي ليس قوياً أيها الضعفاء".