المشهد اليمني
السبت 18 مايو 2024 07:30 صـ 10 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
موقف شهم تاريخي للرئيس صالح بحضور الرئيس العليمي وعبدربه منصور هادي بصنعاء قبل أحداث 2011.. ماذا حدث؟ (فيديو) على خطى الكهنوت أحمد حميد الدين.. منحة عبدالملك الحوثي للبرلماني المعارض ”حاشد” تثير سخرية واسعة اكتشف قوة الذكر: سلاحك السري لتحقيق النجاح والسعادة انهيار وافلاس القطاع المصرفي في مناطق سيطرة الحوثيين القوات المسلحة اليمنية تشارك في تمرين ”الأسد المتأهب 2024” في الأردن ”استحملت اللى مفيش جبل يستحمله”.. نجمة مسلسل جعفر العمدة ”جورى بكر” تعلن انفصالها الحوثيون يُعلنون فتح طريق... ثم يُطلقون النار على المارين فيه! مدرب نادي رياضي بتعز يتعرض للاعتداء بعد مباراة استعدادًا لمعركة فاصلة مع الحوثيين والنهاية للمليشيات تقترب ...قوات درع الوطن تُعزز صفوفها فضيحة تهز الحوثيين: قيادي يزوج أبنائه من أمريكيتين بينما يدعو الشباب للقتال في الجبهات الهلال يُحافظ على سجله خالياً من الهزائم بتعادل مثير أمام النصر! رسالة حاسمة من الحكومة الشرعية: توحيد المؤتمر الشعبي العام ضرورة وطنية ملحة

الشائعات والكساد: لماذا انهار سعر المانجو اليمني؟

المانجو اليمني
المانجو اليمني

شهدت أسواق اليمن خلال الأسابيع الماضية انخفاضًا حادًا في أسعار المانجو، حيث وصل سعر الكيلو من صنف "التيمور" الفاخر إلى ألف ريال فقط، بينما كان سعره قبل شهر ألف وخمسمائة ريال.

ويرجع هذا الانخفاض إلى عدة عوامل، منها:

  • ازدياد الإنتاج: شهدت اليمن توسعًا كبيرًا في زراعة المانجو خلال السنوات الأخيرة، خاصة في وديان تهامة التي تتميز بتربتها الخصبة.
  • الشائعات: أثرت الشائعات حول استخدام المبيدات الحشرية الضارة على المانجو سلبًا على الطلب، مما أدى إلى تكدس الفاكهة في الأسواق.
  • انخفاض القوة الشرائية: يعاني المواطنون اليمنيون من انعدام السيولة بسبب انقطاع رواتبهم منذ ثمان سنوات، مما قلل من قدرتهم على شراء الفواكه.
  • ضعف التصدير: تعاني المنتجات الزراعية اليمنية من صعوبات في التصدير بسبب نقص الوعي لدى المزارعين والجهات المعنية بأهمية التغليف الجيد، وضعف القوة الشرائية في الدول المجاورة.

ومع ذلك، يؤكد الخبراء على أن المانجو اليمني من أجود أنواع المانجو في العالم، ويتميز بقيمته الغذائية العالية.

ويُقدر إنتاج اليمن من المانجو هذا العام بـ 477 ألف طن، بينما تصل مساحة الأراضي المزروعة به إلى 26 ألف هكتار.

وتحتل اليمن المرتبة 18 عالميًا في إنتاج المانجو، وتصدر 28% من إنتاجها إلى دول الخليج.

ويطالب الخبراء الحكومة اليمنية بالتدخل لمعالجة مشكلة فائض الإنتاج، من خلال دعم المزارعين وتشجيع الاستثمار في مجال التغليف والتسويق، وتعزيز جهود التصدير.

كما يناشد المواطنين بشراء المانجو اليمني ودعم المزارعين اليمنيين.

وتاريخيًا، تشير المصادر إلى أن محافظة لحج كانت أول منطقة يمنية تزرع المانجو، حيث عرفت زراعته قبل قرابة 200 عام.

ومن أهم المحافظات المنتجة للمانجو في اليمن، تتصدر الحديدة، وتهامة، وحجة، وبعدها لحج، وتعز، وحضرموت، وأبين.

ومن أصناف المانجو المزروعة في اليمن: (قلب الثور، تيمور، أبو سنارة، الحافوص، الفونس، الباميلي، البركاني، والسوداني).