المشهد اليمني
الأربعاء 17 يوليو 2024 08:33 مـ 11 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”أطلقك أطلقك أطلقك”.. ‏الشيخة مهرة بنت محمد بن راشد آل مكتوم تُعلن طلاقها من زوجها الشيخ مانع آل مكتوم وتكشف السبب المغرب يُعوّض الملياردير محمد العمودي بملايين الدولارات في قضية مصفاة ”سامير” ”شقيق المنتحر اليمني في السعودية يوجه رسالة حاسمة عبر فيسبوك” شاهد...انهيارات صخرية ترسم لوحة رعب في دوعن بحضرموت ”مشادة كلامية” تتحول إلى مأساة... مقتل شاب برصاص قوات الأمن في عدن! آخر تحديث لأسعار صرف العملات بمناطق الانقلاب بحسب إعلان البنك المركزي بصنعاء أول تعليق حوثي بشأن إطلاق النار في ”الوادي الكبير” بالعاصمة العمانية مسقط وسقوط قتلى وجرحى ماذا لو قبلوا بنصائح الحسن؟ إنقطاع الأثر عن ”حمود عباد” وتضارب الأنباء حول اختفاءه المفاجئ من العاصمة صنعاء قبائل الجوف ترفص الكيانات التي تحاول تمزيق وحدة المحافظة بعد إعلان الحوثيين استهدافها في البحر المتوسط.. الشركة المالكة للناقلة ”أولفيا” تنفي تعرضها لهجوم إرتفاع أسعار المياه بعد إقرار الحوثيين جرعة جديدة على كل مصنع بواقع 360 مليون ريال

”فضح جماعته وكيف يقوموا بتلاعبات خطيرة ” ...ناشط حوثي يكشف عن طريقة جديدة لقادة المليشيات نحو الثراء الفاحش والسريع

مجهود حربي حوثي-ارشيفية-
مجهود حربي حوثي-ارشيفية-

كشف الناشط خالد العراسي، الموالي لجماعة الحوثي، عن ما أسماه "فوضى وتلاعب فاضح بالأرقام الضريبية"، مشيرًا إلى بيع وتأجير هذه الأرقام لإجراء أعمال تجارية واستيراد بضائع دون علم أصحابها أو بتواطؤ منهم.

واستند العراسي إلى خطاب من مدير الشؤون القانونية بمصلحة الضرائب الحوثية يشكو فيه من تسديد ضرائب بأسماء أشخاص دون علمهم.

وفقًا للعراسي، هناك استخدام لأرقام ضريبية لأشخاص متوفين وأسماء وهمية، وأشخاص لا يعلمون بأن أرقامهم تُستخدم.

كما أشار إلى أن بعض الأشخاص يستخدمون الأرقام الضريبية لمدة عام ثم يبحثون عن أرقام أخرى باسماء مختلفة، وأن هناك أرقامًا تُستخدم كواجهة للمستوردين الحقيقيين للبضائع.

أكد العراسي أن هذه الأرقام تُجدد بشكل طبيعي دون دفع الضرائب المستحقة، مما يسمح لبعض التجار بتدفق البضائع إليهم دون امتلاك أرقام ضريبية.

وأشار إلى أن هذه الطريقة أصبحت مصدرًا للثراء، حيث يمكن استخراج بطاقة ضريبية ومن ثم تأجيرها أو بيعها.

وأضاف أن الأشخاص الذين يقومون بهذا الفعل لا يدخلون ضمن قائمة كبار المكلفين ولا يدفعون ضريبة الأرباح أو أي فوارق ضريبية متبقية.

وختم العراسي بالتأكيد على أنه رغم الكشف عن هذه الممارسات، لم تُحال أي قضية إلى نيابة ومحكمة الضرائب.