الإثنين 4 مارس 2024 06:33 مـ 23 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

قيادي في مكتب العميد طارق صالح: لن أهنئ ”بن مبارك” على تعيينه رئيسا للوزراء والسبب هذه المخاوف!

بن مبارك
بن مبارك

انتقد قيادي في المكتب السياسي للمقاومة الوطنية التي يقودها طارق صالح، المسؤولين الذين يبعثون التهاني والتبريكات للدكتور أحمد عوض بن مبارك بعد تعيينه رئيسًا للوزراء خلفا للدكتور معين عبدالملك.

وقال القيادي كامل الخوداني، إنه لن يزف "التهاني والتبريكات للدكتور احمد عوض بن مبارك كما يفعل البعض ممن بدأوا المديح والتهليل والتكبير والتمجيد منهم كخطوة تقرب لحاجةٌ مستقبلية او بروتوكول منصب يتزلف الحفاظ عليه ومنهم دجل سياسي يظهر القبول لإخفاء حالة الرفض".

وحول السبب قال الخوداني: "لإن لدي كغيري من الكثير مخاوف متعددة من السياسة التي سوف ينتهجها الدكتور بن مبارك في هذه المرحلة الصعبة التي لم نعد نحتمل بها لا نحن ولا معركتنا ولا الشعب أدنى درجات التباين والخلاف والإقصاء والتهميش والأحقاد والمشاريع الصغيرة أيا كانت مسمياتها وتوجهاتها".

وأضاف: "ووحده الدكتور بن مبارك صاحب الخطوة الأولى لتحويل كافة المخاوف الى ثقة وتطمين في ظل هذا الوضع الذي يدفع الجميع ورغم انوفهم سواء سلطة او مكونات او افراد الى رسم خارطة جديدة توافقية مبنية على الثقة متجاوزة ارشيف الماضي بل احراق كل ملفاته واوراقه ونثر رمادها تحت اقدام المقاتلين بالجبهات".

وأتم منشوره بالقول: "لا خلاف على شخص الدكتور بن مبارك ولا تهاني مجاملات ولا تبريكات نفاق نحن في معركة مصيرية والكرة في ملعبه ووحده صاحب الركلة الأولى والخطوة الأسبق التي تحدد وجهة المركب التي يمسك زمام مقودها والى حينها سوف نترقب بصمت حاملين له كل الامنيات الطيبة. وهذا كل شيء".

ومساء الإثنين، صدر قرار رئيس مجلس القيادة الرئاسي رقم ( ٥٦) لسنة ٢٠٢٤م، قضت المادة الأولى منه بتعيين الدكتور احمد عوض بن مبارك رئيساً لمجلس الوزراء، خلفا للدكتور معين عبدالملك.

وقضت المادة الثانية من هذا القرار استمرار أعضاء الحكومة في أداء مهامهم وفقا لقرارات تعينهم.