الخميس 22 فبراير 2024 12:54 صـ 11 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”لا يخضع لسلطتكم ولا تستطيعون الوصول إليه”...كاتب صحفي يكشف حقيقة حصول الحوثيين على رسوم من عبور السفن بباب المندب ”الرد قد يكون قنبلة نووية”...كاتب صحفي يحذر من هجمات الحوثيين بالبحر الاحمر والرد الغربي عليها في جريمة بشعة... مسلح حوثي يقتل زوجته وابنته وعمتيه (تفاصيل صادمة) عرض مثير تقدم به ”محمد علي الحوثي” إلى مصر وطرف ثالث يدخل في الخط! ” كان يمكن تجنب الحرب لو أنصتوا لي ”...”بن دغر ”ينتقد الألمان والأوروبيين بعد اطلاقهم ”أسبيدس” في البحر الأحمر بن دغر يكشف المستور بشأن تراجع قوات الشرعية من مشارف صنعاء ومحيط ميناء الحديدة ويتحدث عن ”أخطاء استراتيجية” هالاند يضع مانشستر سيتي على بعد نقطة من ليفربول المتصدر خبير عسكري يكشف سبب إطالة ”المواجهة” بين الحوثيين والجانب الأمريكي البريطاني ولماذا لم تؤثر الضربات في قدراتهم؟ عاجل: تحليق مكثف للطيران الأمريكي في أجواء محافظة يمنية بعد سلسلة غارات عنيفة طارق صالح وعيدروس الزبيدي واليدومي يوجهون رسائل إلى الملك سلمان وولي عهده الشرعية تستعد لتوجيه ضربة قاضية للحوثيين.. ووزير يكشف الخطوات الأولى محاولة اغتيال فاشلة لقيادي في المجلس الانتقالي بأبين ونقله إلى عدن في حالة حرجة

جماعة الحوثي تواصل عملية نزع ملكية أرضي المواطنين في محافظة عمران - تفاصيل

تواصل المليشيا الحوثية عملية نزع ملكية أراضي المواطنين بمنطقة ذيبين بمحافظة عمران .
وقالت مصادر محلية للمشهد اليمني اليوم الثلاثاء ان الحوثيين استخدموا القوة وسيطرتهم على القضاء بإصدار أحكام قضائية جديدة لانتزاع ملكية أراضي المواطنين في ذيبين بمساحة 28 لبنة اليوم بالإضافة الى ملكية المواطنين لوادي عطاف ووادي العرعري كاملين بمساحة تبلغ 46700 لبنة يوم أمس الأول .
وأضافت المصادر ان ما تسمى هيئة الأوقاف بمديرية ذيبين قامت بنزع ملكية الأرض من المزارعين بالقوة والقيام بالمسح بشكل قسري وتم هدم بعض المباني بحجة منع الاستحداث و اجبروا المزارعين على تشريف الحكم بالقوة .
وهددت القيادات الحوثية بنزع بقية الأراضي عبر ما تسمى هيئة الأوقاف والتي شكلتها المليشيا مؤخرا وعينت عم زعيم المليشيا الحوثية رئيسا لها هددت بنزع بقية الأراضي بمحافظة عمران سواء عن طريق القضاء أو عن أي طرق في إشارة إلى القوة .
وادعت المليشيا الحوثية بوقت سابق ملكيتها لمنطقة عصر بجبالها ووديانها وسهولها و ابارها مرجعه ملكيتها للإمام المضلل بالغمام دون اثبات اي وثائق تؤكد ذلك .
وأكدت المصادر ان عبدالمجيد الحوثي والمعين رئيسا لما تسمى هيئة الأوقاف قدم وثائق مشكوك فيها للأراضي المنهوبة من خلال الادعاء أنها كانت محفوظة بمكتبة الجامع الكبير وسط اتهامات للحوثيين بالتزوير وخاصة بعد فضيحة الوثائق السابقة التي تتدعي ملكية عصر للإمام المضلل بالغمام قبل 600 سنة .
الجدير ذكره ان الحوثيين يرفضون العمل بالوثائق الصادرة بعد قيام النظام الجمهوري عام 1962م وهو ما يخالف القانون النافذ والذي يلغي العمل بالوثائق التي تزيد عن مائة عام والتي تخالف مبدأ الحيازة والثبوت ما تسبب بمغادرة المستثمرين اليمن في ضل عمليات النهب الحوثية تحت مسميات كاذبة منها الأوقاف واراضي الدولة .