الخميس 22 فبراير 2024 12:04 صـ 11 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
هالاند يضع مانشستر سيتي على بعد نقطة من ليفربول المتصدر خبير عسكري يكشف سبب إطالة ”المواجهة” بين الحوثيين والجانب الأمريكي البريطاني ولماذا لم تؤثر الضربات في قدراتهم؟ عاجل: تحليق مكثف للطيران الأمريكي في أجواء محافظة يمنية بعد سلسلة غارات عنيفة طارق صالح وعيدروس الزبيدي واليدومي يوجهون رسائل إلى الملك سلمان وولي عهده الشرعية تستعد لتوجيه ضربة قاضية للحوثيين.. ووزير يكشف الخطوات الأولى محاولة اغتيال فاشلة لقيادي في المجلس الانتقالي بأبين ونقله إلى عدن في حالة حرجة سطو مسلح على مبنى حكومي بصنعاء وتحويله إلى مقر خاص بعناصر تتبع القيادي الحوثي ”أحمد حامد” ”لولا ما قام به عبدالملك الحوثي لأكلنا الشعب ”....قيادي حوثي ينتقد وزيرا حوثيا ويحذر من ثورة شعبية ضدهم حملة مطاردات واختطافات حوثية تطال ضباط الأمن القومي والسياسي القدامى بصنعاء ومقتل 7 آخرين قيادي حوثي يكشف عن الثمن الباهظ الذي طلبته أمريكا من الحوثيين مقابل إلغاء التصنيف الفنان محمد رمضان يسلم نفسه للأجهزة الأمنية في مصر.. وصدور قرار قضائي بشأن محاكمته في اليوم الـ138 من الإبادة على غزة.. 29 ألف و313 شهيد و69 ألف و333 جريح

تسعى لتغيير موازين القوى... إيران توسع الحرب بالوكالة وتواجه واشنطن بأقل كلفة

وزير خارجية ايران
وزير خارجية ايران

في خطوة غير مسبوقة، أظهرت إيران قوتها العسكرية في غزة، حيث شاركت في الحرب بالوكالة ضد إسرائيل، التي تواجه أيضاً تهديدات من حلفاء طهران من حوثيين في اليمن وحزب الله في لبنان.

وقال محللون إن إيران تسعى إلى تغيير موازين القوى في المنطقة وإظهار قدرتها على الردع في ظل الضغوط الداخلية والخارجية.
واضاف المحللون ان ايران تتبع إيران في مواجهتها غير المباشرة مع الولايات المتحدة استراتيجية تقوم على ضرب مصالح واشنطن بأقل تكلفة.

وفقاً لوكالة بلومبيرغ، فإن إيران خرجت من الظل لتوسيع الحرب بالوكالة، وأنها في استعراض عسكري للقوة لأول مرة في حرب غزة.

وأضافت الوكالة أن الصراع المتغير الشكل في الشرق الأوسط دفع إيران إلى الهجوم بشكل علني للمرة الأولى منذ بدء الحرب في غزة، حيث انتشرت الجولة الأخيرة من سياسة حافة الهاوية الوجودية لطهران مع إسرائيل إلى أبعد من القطاع الصغير في البحر الأبيض المتوسط.

ونقلت الوكالة عن علي فايز، مدير مشروع إيران في مؤسسة الأزمات الدولية ومقرها واشنطن، قوله: "كانت هناك ضغوط داخلية في طهران بشأن الحاجة إلى استعراض عضلاتها العسكرية لردع المزيد من عمليات القتل المستهدف لكبار قادتها وشن ضربات ضد حلفائها في المنطقة".

وأشار إلى أن إيران تواجه أيضاً ضغوطاً بعد عدة هجمات مميتة شنتها جماعات مسلحة على أراضيها وأدت إلى مقتل نحو 100 شخص منذ ديسمبر.

ونقلت الوكالة أيضاً عن أمين سايكال، الأستاذ المساعد في كلية إس. راجاراتنام للدراسات الدولية بجامعة نانيانج التكنولوجية في سنغافورة، قوله: "إن الإيرانيين يقومون باستعراض القوة".

وأضاف: "إن ذلك يرسل أيضاً إشارة قوية جداً إلى إسرائيل والولايات المتحدة مفادها أننا لن نستسلم".

وتساءلت الوكالة عما إذا كان الخصوم سيستنتجون أن إيران تقوم بتصفية الحسابات أو تصعيد الموقف.

ونقلت عن مسؤولين غربيين في المنطقة قولهم إن طهران عالقة في مأزق، وتحتاج إلى تشكيل دور لنفسها في الوقت الذي يسعى فيه العديد من وكلائها إلى اتخاذ خطوات أقوى.

وقال أحد المسؤولين إنه بينما تواجه إيران الحاجة إلى التحرك، فإنها لا تستطيع تحمل تصعيد كامل في هذا الوقت.