الأحد 14 أبريل 2024 09:23 مـ 5 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”الألعاب النارية لأطفال مدينتي أكثر خطورة من الهجوم الإيراني” - كاتب سعودي بارز يعلق على الهجوم الإيراني على إسرائيل عاجل: اسرائيل تلغي قرار الرد على إيران .. وامريكا تعلق: جاء النهار ولم نرى أي أضرار للهجوم الإيراني توجيهات لرئيس الوزراء ”بن مبارك” بشأن ”مطار الريان” في حضرموت الحوثيون يعتقلون مسافرين عائدين من مناطق الحكومة الشرعية في إجازة العيد ثلاثة من أقوى الأصوات ”الحمساوية” تفضح حقيقة ”الهجوم الإيراني” على إسرائيل!!.. ماذا قالت؟ ”المصنع القاتل: سكان بني مطر وهمدان يناشدون وقف مشروع حوثي”(وثيقة) رفع صوت الأغاني في بيت الجيران أزعج هذه المرأة.. شاهد كيف كانت ردة فعلها؟ ”فيديو” شاهد.. التلفزيون الرسمي الإيراني يبث فيديو من حرائق الغابات في تكساس الأمريكية على أنها في إسرائيل رسائل بين إيران وأمريكا ودولة ثالثة قبل الهجوم على إسرائيل.. تعرف عليها العميد طارق صالح : لن نقف ضد إيران مع إسرائيل ولن نقبل سيطرة إيران على الوطن للعربي مقتل شاب على يد اصدقائه في جنوب اليمن خبير عسكري: الرد الإيراني على اسرائيل تم بطائرات مسيرة بدائية وصواريخ بدون حشوات متفجرة

غضب صهيوني من إلغاء رحلة رئيس الموساد إلى قطر

قطاع غزة
قطاع غزة

ألغت إسرائيل رحلة مقررة لرئيس جهاز المخابرات الخارجية إلى قطر، اليوم الخميس،  لاستئناف المحادثات بشأن صفقة إطلاق سراح رهائن ثانية محتملة، حسبما نقلت شبكة "CNN".

الحرب في غزة

ومن جانبه قال المصدر إن مدير الموساد ديفيد بارنيا لن يسافر إلى العاصمة القطرية الدوحة، حيث جرت محادثات سابقة بشأن إطلاق سراح الرهائن الذين يحتجزهم نشطاء حماس في غزة.

وأوضحت القناة الـ13 الإسرائيلية لأول مرة أمس الأربعاء، أن حكومة الحرب الإسرائيلية، بقيادة رئيس الوزراء بنيامين نتنياهو، ألغت الزيارة وأن مسئولين إسرائيليين كبارًا لن يذهبوا إلى قطر لاستئناف المفاوضات.

وتحتجز حماس حوالي 240 شخصًا منذ 7 أكتوبر، وتم إطلاق سراح العشرات منهم ضمن صفقات تبادل مع إسرائيل.

ويعتقد مكتب رئيس الوزراء الإسرائيلي أن 135 رهينة ما زالوا في غزة، 115 منهم على قيد الحياة، ولم تستأنف المفاوضات الرسمية منذ انهيار محادثات الرهائن التي كانت تجري في الدوحة في وقت سابق من هذا الشهر.

لكن مصادر متعددة قالت إن إسرائيل والولايات المتحدة وقطر واصلت مناقشة سبل محاولة إطلاق المناقشات، وقال مصدر مطلع على المحادثات "لم نتوقف أبدًا".

 

غضب عائلات الرهائن

وتابع المصدر لـ"سي إن إن": "شعرت عائلات بعض الرهائن الإسرائيليين بالغضب من قرار إلغاء رحلة بارنيا، وطالبت بإجابات، وقالوا في بيان لقد سئمنا اللامبالاة والجمود".

وأضاف أن "العائلات صدمت بالتقرير الذي يتحدث عن رفض طلب مدير الموساد لصياغة اتفاق لإطلاق سراح الرهائن، وأن هذا الإعلان يأتي إضافة إلى تجاهل طلب الأهالي لقاء رئيس الوزراء ووزير الدفاع والذي لم يتم الرد عليه حتى الآن".

وتابع التقرير أيضًا: "كان بارنيا يقود مفاوضات الرهائن لصالح إسرائيل بينما فعل نظيره الأمريكي، مدير وكالة المخابرات المركزية بيل بيرنز، الشيء نفسه بالنسبة للولايات المتحدة، ويُعتقد أن ثمانية مواطنين أمريكيين هم من بين الرهائن، وقد لعبت الولايات المتحدة دور وساطة إلى جانب قطر، التي قادت التعامل مع حماس".