المشهد اليمني
الجمعة 19 أبريل 2024 05:46 صـ 10 شوال 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
عاجل : قصف جوي إسرائيلي على إيران و تعليق الرحلات الجوية فوق عدة مدن إيرانية استدرجوه من الضالع لسرقة سيارته .. مقتل مواطن على يد عصابة ورمي جثته في صنعاء سورة الكهف ليلة الجمعة.. 3 آيات مجربة تجلب راحة البال يغفل عنها الكثير ”إيران طلقتهن بالثلاث”...خبير عسكري سعودي يكشف عن تخلي ايران عن الحوثيين والمليشيات الاخرى بالمنطقة العربية قالوا إن كلاب نهشت جسدها وحينما فحصها الطب الشرعي كانت الصدمة.. اغتصاب طفلة من قبل ”خالها” تهز العراق ترامب يزور بقالة صنعاء بشكل مفاجئ واليمنيون يلتقطون معه الصور!.. فيديو حقيقي يثير التساؤلات! (شاهد) رغم وجود صلاح...ليفربول يودّع يوروبا ليغ وتأهل ليفركوزن وروما لنصف النهائي طاقة نظيفة.. مستقبل واعد: محطة عدن الشمسية تشعل نور الأمل في هذا الموعد بدء تاثيرات المنخفض الجوي على عدن شاهد: خروج دخان ”غريب” من حفرة في احد مناطق عمان والسلطنة تعلق ”انا من محافظة خولان”...ناشطون يفضحون حسابات وهمية تثير الفتنة بين اليمن والسعودية الفلكي الجوبي: حدث في الأيام القادمة سيجعل اليمن تشهد أعلى درجات الحرارة

عيدروس الزبيدي يدلي بتصريحات صادمة: المجلس الرئاسي والحكومة عبئ كبير علينا وهذا ما سيحدث المرحلة القادمة

عيدروس خلال اجتماع مع بعض قادة مجلسه الانتقالي اليوم
عيدروس خلال اجتماع مع بعض قادة مجلسه الانتقالي اليوم

قال عيدروس الزبيدي، عضو مجلس القيادة الرئاسي، ورئيس ما يسمى بالمجلس الانتقالي الجنوبي، إن المجلس الرئاسي، والحكومة الشرعية، يشكلان عبئ كبير على مجلسه الانتقالي، ونشاطه الانفصالي.

جاء ذلك خلال ترأسه اجتماعا موسعا لقيادات مجلسه الانتقالي، بالعاصمة المؤقتة عدن، اليوم الإثنين، لمناقشة مستجدات العملية السياسية، وجهود إحلال السلام في اليمن، حسبما قال الموقع الرسمي للمجلس.

وقال عيدروس الزبيدي، إن مشاركة مجلسه الانتقالي، في الحكومة اليمنية المعترف بها دوليًا، والمجلس الرئاسي، "شكّل عبئاً كبيرا علينا لكن ذلك كان ضرورة لإبراز قضية شعب الجنوب وتعزيز حضورها، إقليميا، ودوليا" حسب قوله.

وقال إن المرحلة القادمة ستكون "سياسية بامتياز" وقال إنه سيخوضها تحت مسمى تأكيد حضور "قضية شعبنا والحفاظ على الإنجازات التي تحققت بفضل التضحيات الجسيمة".

تأتي هذه التصريحات، في ظل التسريبات عن اكتمال إعداد نسخة اتفاق السلام، وفقا لخريطة الطريق التي تمخضت عن الجهود السعودية، بعد تعديلات ومقترحات من قبل الحكومة الشرعية والمليشيات الانقلابية.