الثلاثاء 27 فبراير 2024 07:47 صـ 17 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
جماعة الحوثي تمنع التجار من توزيع أي مساعدات للمحتاجين في رداع بمحافظة البيضاء شاهد .. نجاة سائق وشاحنته بأعجوبة بعد علوقها بعقبة الجن في لحج (صور) بعد ان ترك السائق سيارته في وضع التشغيل وغادرها .. وفاة و اصابة 8 نساء جراء سقوط سيارة من اعلى جبل في... الكشف عن مخطط حوثي وشيك لشن هجمات صاروخية على ” عبده الكوري ”! مصادر بصنعاء تكشف عن اشتراطات تعجيزية للحوثيين لفتح الطريق والتجاوب مع مبادرة ”العرادة” خبير سعودي يبرئ الحوثيين ضمنيا من تدمير كابلات اتصالات تحت البحر الأحمر ويتم هذا الطرف والسبب مفاجئ! خطأ كارثي وقع فيه العرادة ولم يكن في حسبانه أثناء فتح طريق مأرب صنعاء.. وحرب مفصلية على الأبواب خبير عسكري سعودي يفجر مفاجأة: ترتيبات غربية مع الحوثيين وخيوط اللعبة تتكشف وهذا الهدف النهائي قناة إماراتية تكشف من يقف وراء تفجير كابلات الاتصالات قبالة سواحل اليمن وزير الإعلام اليمني: تصنيف الحوثيين ليس كافيا في اليوم الـ143 من حرب الإبادة على غزة.. 29782 شهيد و70043 جري والاحتلال يوافق على بعض مطالب حماس الاتحاد يواصل انتصاراته فى الدورى السعودى ويفوز على الوحدة

أمريكا تتحرك للرد العسكري على الحوثيين

سفن حربية أمريكية
سفن حربية أمريكية

كشفت وكالة بلومبيرغ، عن تحركات أمريكية على الصعيد العسكري، للرد على هجمات المليشيات الحوثية في اليمن .

وقالت الوكالة قبل قليل، إن الولايات المتحدة تجري مشاورات مع حلفائها في الخليج بشأن العمل العسكري المحتمل ضد الحوثيين المدعومين من إيران في اليمن.

وأشارت إلى احتمالية كبيرة في الرد العسكري على هجمت الحوثيين على السفن في البحر الأحمر.

وكانت صحيفة نيويورك تايمز الأمريكية، قالت في وقت سابق، إن واشنطن تأخذ التهديدات الحوثية على محمل الجد، وأرسلت هذا الأسبوع تيم ليندركينغ، المبعوث الخاص لليمن، إلى الخليج العربي لإجراء مشاورات مع الحلفاء الإقليميين حول كيفية حماية الأمن البحري في البحر الأحمر وخليج عدن.

وقالت في التقرير الذي ترجمه "المشهد اليمني" إن الاستراتيجيون العسكريون في واشنطن وتل أبيب، ومسؤولين أميركيين ومسؤول دفاعي غربي كبير، فكروا في توجيه ضربات إلى اليمن لاحتواء الحوثيين .

وقال المسؤولان الأمريكيان إن المسؤولين الأمريكيين أعدوا أهدافًا أولية للحوثيين في اليمن في حالة أمرت إدارة بايدن بشن ضربات انتقامية، لكن حتى الآن، أضافا، أن واشنطن لا تريد المخاطرة بحرب إقليمية أوسع نطاقًا. كما خففت دولة الاحتلال الإسرائيلي من ردها على هجمات حزب الله والحوثيين، فحدّت من رد فعلها عند الهجوم عليها واعتمدت بدلاً من ذلك على دفاعاتها.

وقال قادة عسكريون أمريكيون حاليون وسابقون إن الدفاعات الجوية الإسرائيلية متطورة بما يكفي لإسقاط الصواريخ والطائرات بدون طيار التي تطلق على إسرائيل، لكن التهديد للمياه الدولية يمثل تحديًا أكبر.