المشهد اليمني
الأربعاء 29 مايو 2024 01:51 صـ 20 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”ساعة في المطار... قصة تأخير رحلة طيران اليمنية! فضيحة كبرى ...صورة لوزيرة عربية تُثير ضجة بعد تسريبها مع رجل استرالي المشاط يهين ”صالح الصماد” وفضيحة جديدة تثير غضب نشطاء جماعة الحوثي ”الوجوه تآكلت والأطفال بلا رؤوس”: الصحافة الامريكية تسلط الضوء على صرخات رفح المدوية هل مقدمة للاعتراف بالانقلاب؟.. روسيا تطلق وصفا مثيرا على جماعة الحوثي بعد إفراج الأخيرة عن أسرى! عصابة حوثية تنهب شركة صرافة في محافظة الجوف فعلها في العام 2019...ناشطون بالانتقالي يدعون الزبيدي ”لإعلان عودة الإدارة الذاتية” منتدى حواري في مأرب يناقش غياب دور المرأة في العملية السياسية برعاية السلطة المحلية.. ندوة نقاشية في تعز غدًا لمراجعة تاريخ الوحدة اليمنية واستشراف مستقبلها قوات الأمن تداهم حي الطويلة في عدن وسط إطلاق نار كثيف انقلاب وشيك على الشرعية والرئاسي.. المجلس الانتقالي الجنوبي يتوعد بطرد الحكومة من عدن وإعلان الحكم الذاتي! ”طوفان زارة”....جماعة إرهابية جديدة تثير الرعب جنوب اليمن و الأجهزة الأمنية تتدخل

بعدما أعلن الدعم المطلق لإسرائيل وما ترتكبه من إبادة جماعية بحقهم.. وزير خارجية أمريكا يقول إنها تعمل على حماية المدنيين في غزة

فلسطينيون يبحثون عن عائلاتهم تحت الأنقاض في غزة
فلسطينيون يبحثون عن عائلاتهم تحت الأنقاض في غزة

قال وزير الخارجية الأميركي أنتوني بلينكن، اليوم (السبت)، إن "واشنطن تعمل مع السعودية لضمان حماية المدنيين في قطاع غزة، وإقامة مناطق آمنة وإيصال المساعدات".

يأتي هذا بعد أن أعلن الوزير نفسه دعم بلاده الكامل للاحتلال الإسرائيلي وكافة عملياته في قطاع غزة، التي أسفرت عن قتل مئات الأطفال والنساء وجرح أضعافهم خلال ثمانية أيام.

وأضاف الوزير الأمريكي خلال لقائه نظيره السعودي الأمير فيصل بن فرحان في الرياض، أن "الهجوم الذي تعرضت له إسرائيل لا يمكن وصفه، لافتاً إلى أن «حماس» لا تمثل الشعب الفلسطيني وآماله".

وتجاهل الوزير الأمريكي تماما ما ترتكبه دولة الاحتلال الإسرائيلي من إبادة جماعة للمدنيين في قطاع غزة المحاصر، والممارسات العنصرية بحقهم من قبل إسرائيل، التي وصفهتم بالحيوانات البشرية.

ولفت إلى أن بلاده تعمل مع السعودية في الكثير من القضايا ومنها إحلال السلام بالمنطقة.

من جهته، أكد وزير الخارجية السعودي الأمير فيصل بن فرحان، على ضرورة وقف إطلاق النار في غزة ومعالجة الأزمة الإنسانية.

وشدد وزير الخارجية السعودي على ضرورة العمل لضمان دخول المساعدات الإنسانية للقطاع، مشيراً إلى الحاجة لجهد جماعي لوقف دوامات العنف.

وكان وزير الخارجية السعودي قد أكد أمس خلال اتصال هاتفي بالممثل السامي للاتحاد الأوروبي للشؤون الخارجية والسياسة الأمنية جوزيب بوريل، على ضرورة التزام إسرائيل بالقانون الإنساني الدولي بما فيه السماح بوصول المواد الغذائية والإغاثية إلى غزة، ورفع الحصار عنها، مشدداً على أهمية العمل على إيجاد حل سياسي عادل وشامل للقضية الفلسطينية، بما يضمن تحقيق الأمن والاستقرار في المنطقة والعالم.

كما شددت السعودية على رفضها القاطع لدعوات التهجير القسري للشعب الفلسطيني من غزة، وإدانتها لاستمرار استهداف المدنيين العزّل هناك.

وجددت السعودية في بيان لوزارة خارجيتها مطالبة المجتمع الدولي بسرعة التحرك لوقف جميع أشكال التصعيد العسكري ضد المدنيين، ومنع حدوث كارثة إنسانية، وتوفير الاحتياجات الإغاثية والدوائية اللازمة لسكان غزة، مؤكدة أن حرمانهم من هذه المتطلبات الأساسية للعيش الكريم يُعد خرقاً للقانون الدولي الإنساني، وسيفاقم من عمق الأزمة والمعاناة التي تشهدها تلك المنطقة.

ودعت إلى رفع الحصار عن الأشقاء في غزة، وإجلاء المصابين المدنيين، والالتزام بالقوانين والأعراف الدولية والقانون الدولي الإنساني، والدفع بعملية السلام وفقاً لقرارات مجلس الأمن والأمم المتحدة، ومبادرة السلام العربية، الرامية إلى إيجاد حلٍ عادلٍ وشاملٍ، وإقامة دولة فلسطينية مستقلة على حدود 1967م، عاصمتها القدس الشرقية.

وبطلب سعودي، أعلنت منظمة التعاون الإسلامي عن عقد اجتماع استثنائي على مستوى الوزراء، الأربعاء المقبل، وذلك لبحث التصعيد العسكري في قطاع غزة ومحيطه وتفاقم الأوضاع بما يهدد المدنيين وأمن واستقرار المنطقة. وقالت المنظمة في بيان اليوم، إنه وبدعوة من المملكة العربية السعودية، رئيس القمة الإسلامية في دورتها الحالية، ورئيس اللجنة التنفيذية لمنظمة التعاون الإسلامي، تعقد اللجنة التنفيذية للمنظمة اجتماعاً استثنائياً عاجلاً على مستوى الوزراء مفتوح العضوية.

وأوضحت منظمة التعاون الإسلامي أن الاجتماع الذي سيعقد الأربعاء المقبل بمقر المنظمة في جدة، سوف يخصص لتدارس التصعيد العسكري في قطاع غزة ومحيطه وتفاقم الأوضاع بما يهدد المدنيين وأمن واستقرار المنطقة.