المشهد اليمني
الأربعاء 29 مايو 2024 10:18 مـ 21 ذو القعدة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

أحذر..هذا ما يحدث للجسم عند إعادة تسخين كوب الشاي

شاى
شاى

كثيراً ما يصادفك عندما تشرع في تناول كوب القهوة أو الشاي الخاص بك. اتصال هاتفي أو تنخرط في مهمة ما أو نقاش مع أحد أفراد أسرتك. وما أن تعود لمشروبك تجده قد برد وأصبح غير قابل للشرب. فهل إعادة تسخينه صحية؟.إليك ما يحدث عند إعادة تسخين الشاى. ولماذا يجب أن نتوقف عن القيام بهذه الخطوة وما مدى أضرارها على الصحة والجسم.

حذر الخبراء من إعادة تسخين الشاي وأنه قد يؤدى لتراكم البكتيريا عليه، خاصة الشاي المضاف إليه الحليب، في هذا التقرير نتعرف على هل إعادة تسخين كوب الشاي يجعله ساماً؟

إعادة تسخين الشاي يغير طعمه

بحسب موقع "تايمز أوف إنديا" فإن تسخين كوب الشاي الخاص بك مرة أخرى يمكن أن يقلل من نكهته ورائحته وصفاته الغذائية.

نمو الميكروبات

لا ينصح بإعادة تسخين الشاي الذي بقي لأكثر من أربع ساعات، لأن البكتريا ربما بدأت في النمو فيه، وحتى تركها لمدة ساعة أو ساعتين يمكن أن يكون كافيًا لبدء نمو البكتيريا.

هل يضاف الحليب إلى الشاي؟

إذا كان هناك حليب موجود في الشاي، فإنه يمكن أن يسرع عملية نمو البكتيريا بشكل أكبر.

السكر يمكن أيضا أن يجعل الأمور أسوأ

السكر هو مصدر الغذاء المثالي للبكتيريا لتتغذى عليه إذا كان هناك سكر في الشاي الخاص بك، فقد يفسد بشكل أسرع.

هل يمكن لإعادة تسخين الشاي أن يجعله ساما؟

بشكل عام، تناول الشاي المعاد تسخينه لن يسبب لك التسمم.

الآثار الجانبية السلبية

في أسوأ السيناريوهات، قد يؤدي شرب الشاي المعاد تسخينه إلى اضطراب معدتك.