المشهد اليمني
الأحد 23 يونيو 2024 08:44 مـ 17 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
مصدر مسؤول يرد على ما يشاع بشأن تسوية أوضاع هيئة التشاور والمصالحة عاجل: صنعاء تشتعل الآن وهذا ما يحدث ”شاهد” مصدر استخباراتي يفجر مفاجأة ويكشف عن تعاون بين أمريكا وجماعة الحوثي ضد السعودية قس مصري يثير بلبلة بفيديوهات غير لائقة وكنيسة الأقباط تفصله.. ماذا فعل؟ الطيران السعودي يتدخل لإسعاف وإنقاذ مقيم يمني تعرض لحادث مروري مروع بالمملكة ”فيديو” رد قوي على مزاعم جماعة الحوثي بأنها اتفقت مع السعودية على ”إنهاء الحكومة الشرعية” عاجل: بيان للخارجية الأمريكية عن إغراق الحوثيين لسفن تجارية في البحر الأحمر وقتل عدد من البحارة بدأت تغرق وسفينة أخرى تتدخل لإنقاذ الطاقم.. تفاصيل جديدة عن السفينة المستهدفة في ميناء نشطون ببحر العرب كيف نواجه خرافة الولاية؟ خبير عسكري: هكذا ستكون نهاية ”النفخ الأمريكي” للحوثيين! زوجة بالسعودية رفضت استقبال أهل زوجها في عيد الأضحى.. وعندما أصر على دعوتهم فاجأته بتصرف ”شيطاني” لم يتوقعه ”فيديو” حدث فير مألوف شرقي اليمن .. وإعلان جديد للبحرية البريطانية

نبوءة مفزعة لأوروبا.. بوتين بتنبأ بما سيحدث في ” عام 2030 ” وثلاث دول ”آسيوية” ستحكم العالم

بوتين
بوتين

تداولت وسائل إعلام روسية ودولية، تصريحات للرئيس الروسي، فلاديمير بوتين، أمس الجمعة، يتنبأ بما سيحدث في العام 2030 في أوروبا وآسيا.

وقال الرئيس الروسي، إنه خلال العقود المقبلة سيتحول مركز الحياة الاقتصادية والسياسية تدريجيا من أوروبا نحو دول آسيا. بحسب RT .

وأوضح بوتين، خلال درس مفتوح بعنوان "تحدث عن المهم"، أنه بالنظر لوتيرة التنمية في الدول الآسيوية، فإن مركز الحياة الاقتصادية والسياسية سيتحول تدريجيا إلى هذه المناطق، مؤكدا أن هذه العملية موضوعية وحتمية.

واتفق بوتين مع بعض الاستنتاجات التي توصل إليها الرئيس الفرنسي السابق، نيكولا ساركوزي، في إحدى المقالات التي تحدثت عن التنمية المستقبلية للعالم.

وقال ساركوزي في المقال إنه بحلول عام 2030 سينتقل معظن السكان للعيش في دول إفريقيا والهند والصين، عوضا عن أوروبا.

وتعليقا على هذه الفرضية قال بوتين: "أنا أتفق معه إلى حد كبير فساركوزي يقول إنه بحلول عام 2030 سيعيش نحو 2.5 مليار شخص في إفريقيا، ونحو 450 أو 430 مليون فقط في أوروبا، حسنا، شيء من هذا القبيل، إلى جانب آسيا التي فيها 1.5 مليار شخص في الصين، و1.5 مليار شخص في الهند، و300 مليون في إندونيسيا".

وأشار بوتين إلى أن هذه عمليات موضوعية لا تتعلق حتى بالوضع الحديث أو العالمي أو السياسة الخارجية، بالرغم من أنها تساهم بشكل جوهري في بلورة الحقائق التي نعيشها اليوم.