المشهد اليمني
الخميس 13 يونيو 2024 01:04 مـ 7 ذو الحجة 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل

إنخفاض سعر غاز مارب بنسبة 50% في عدن عقب مقاطعة المليشيا

طفل ينتظر الحصول على إسطوانة غاز
طفل ينتظر الحصول على إسطوانة غاز


سجل سعر الغاز المنزلي المحلي بالعاصمة المؤقتة عدن في محطات التعبئة، انخفاضاً قياسياً غير مسبوق منذ 3 سنوات، اثر قيام مليشيا الحوثي بمنع دخوله إلى المحافظات الواقعة تحت سيطرتها والتوجه لاستيراده من الخارج.
ومنعت المليشيا منذ أكثر من أسبوعين دخول شاحنات الغاز المنتج من منشأة صافر في مأرب الى مناطق سيطرتها بشكل نهائي، بعد وصول شحنات كبيرة من الغاز المستورد عبر ميناء الحديدة الواقع تحت سيطرتها، ما انعكس بتوفر مادة الغاز المنزلي في العاصمة المؤقتة عدن وتراجع سعره في محطات التعبئة الخاصة لأكثر من 50%.
وذكر مواطنون أن سعر أسطوانة الغاز وصل 20 لتراً إلى 8000 ريال، متراجعاً من 16500 ريال في بداية شهر مايو الجاري.
وفي حين حافظ سعر الغاز المنزلي على مستوياته في منافذ البيع عبر عُقال الحارات في مديريات عدن ما بين 6000 و7000 ريال لكل إسطوانة عبوة 20 لتراً ، الا أن مصادر مطلعة تؤكد بانه سيشهد انخفاضاً خلال الأيام القادمة.
وبحسب بيانات شركة صافر في مأرب ، يبلغ إنتاج الغاز المحلي "غاز الطهي" 75 شاحنة غاز يومياً، يُنقل 70٪ منها، إلى المحافظات التي يسيطر عليها الحوثيون و30٪ إلى المحافظات الواقعة تحت سيطرة الحكومة اليمنية المعترف بها.
وكشفت شركة الغاز اليمنية في بيان سابق لها بأن مليشيا الحوثي استبدلت الغاز المحلي، الذي يباع للمواطنين في المحافظات الواقعة تحت سيطرتها، بسعر 4500 ريال يمني للإسطوانة، بغاز مستورد عبر ميناء الحديدة، يباع بسعر 7200 ريال يمني لكل إسطوانة.
ووفقاً لبيانات مؤسسة موانئ البحر الأحمر لحركة السفن بميناء الحديدة الذي تصدر بشكل يومي، فقد استقبل الميناء خلال شهر مايو الجاري 5 شحنات غاز بإجمالي كميات تجاوزت الـ 45 الف طن ، مع توقع وصول المزيد من الشحنات خلال الأيام القادمة.