المشهد اليمني
الإثنين 15 يوليو 2024 07:52 مـ 9 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
”شرارة الانتفاضة: مقتل مواطن يدفع أهالي إب للثورة ضد انتهاكات الحوثيين” هل ستُصبح عدن حاضنة جديدة للحوثيين؟ مناهجهم تُدرّس في مدارس خاصة دون رقابة! ”نهاية الهروب: ”البطة”في قبضة الأمن يكشف تفاصيل اختطاف المقدم عشال” ”الانتقام في بلاط المعبقي: الحوثيون يسرقون حتى السيراميك!” انفجارات عنيفة في البحر الأحمر وإعلان بريطاني يكشف التفاصيل هل تحييد السعودية عن المشهد اليمني يجعل اليمن لقمة سائغة لإيران؟.. محلل سياسي يجيب الرئيس العليمي يجدد الشكر للكويت على دعمها للخطوط الجوية اليمنية بثلاث طائرات كوفية المعبقي ”محافظ البنك المركزي اليمني” تتحول إلى أيقونة وارتفاع أسعارها في الأسواق لكثرة الطلب ”صور” قرار مفاجئ من قبيلة الجعادنة بشأن المقدم عشال .. ماذا حدث بمنزل وزير الداخلية في عدن وما القرارات التي صدرت؟ الحوثيون يعتقلون مالك شركة شهيرة وموظف سابق في السفارة الأمريكي بصنعاء عاجل: هجوم جديد على سفينة غرب الحديدة استعدوا جيدًا.. أمطار غزيرة على 19 محافظة خلال الساعات القادمة.. وإطلاق تحذيرات مهمة

التجهيل والتجويع سلاح الحوثي

تستخدم عصابات الحوثي الارهابية سياسات التجويع والجهل كوسيلة للحفاظ على سلطتها وسيطرتها على المجتمع، من خلال الحد من الوصول إلى الغذاء والتعليم.

هذه السياسة متعمده من هذه العصابة لخلق مجتمع لا يستطيع ان يفعل شيء، إلا عن طريقهم في تلبية الاحتياجات الأساسية وتجعلهم يفتقرون إلى المعرفة والمهارات اللازمة لتحدي سلطة الارهاب.

مليشيا الحوثي الارهابية في سياسة الجوع تستخدم عدة أشكال منها، مثلا تقييد الوصول إلى الغذاء، وسيطرتها على توزيع الغذاء، ومنع الرواتب، وفرض الاتاوات، وهذه السياسة متعمدة منهم خلق ظروفًا من الفقر المدقع والجوع، مما يجعل المواطنين يعتمدون على العصابة للحصول على المعونة الغذائية أو أشكال أخرى من المساعدة، من خلال التحكم في الوصول إلى الغذاء، وهذه السياسة تستخدمها العصابة لتمارس سلطتها على السكان ويستخدم الطعام كأداة للإكراه والسيطرة.

وبالمثل فإنها تستخدم سياسة الجهل بطرق ممنهجة ومختلفة، مثلا تقييد الوصول إلى التعليم، أو التحكم في المناهج الدراسية وتغيرها، أو مراقبة المعلومات من خلال الحد من الوصول إلى التعليم والمعلومات، لتتمكن من خلق مجموعة سكانية تفتقر إلى المعرفة والمهارات لتحدي سلطة عصابات مليشيا الحوثي الارهابية أو الانخراط في المعارضة لها.

بشكل عام، تستخدم سياسات التجويع والجهل من قبل مليشيا الحوثي الارهابية كوسيلة للحفاظ على سلطتها الارهابية والسيطرة على المواطنين.