المشهد اليمني
الجمعة 19 يوليو 2024 03:28 صـ 13 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الأرجنتين تُحافظ على صدارة تصنيف الفيفا بعد تتويجها بكوبا أميركا، بينما تُحقق إسبانيا قفزة كبيرة! ”مطاردة مثيرة في شبوة: القبائل اليمنية تسقط قاتلًا إفريقيًا قبل هروبه لمناطق الحوثي” ”صفقة غامضة في زمن الأزمات!”...عمارة ضخمة في عدن معروضة للبيع بملايين الدولارات تثير جدلا واسعا تلاعب أم أزمة حقيقية؟ بنك في عدن يرفض تسليم الودائع للمواطنين! عقب طرده من قبل قوات الانتقالي.. عودة قائد بارز الى ابين حوثيون يزرعون الموت في اليمن.. لغم يقتل رجلاً ويحول جسده إلى أشلاء في تركيا.. ”طبخة” لإجراء تعديلات بمجلس القيادة الرئاسي بحضور قيادات بارزة ”محسوبة على الشرعية” وطرح بديل يثير الغضب ضربة قوية لتجارة الحوثيين: ضبط صيد حوثي كبير في حضرموت! الموت يتربص اليمنيين من السماء: صواعق رعدية تُخطف أرواح 3 أشخاص خلال 3 أيام اخرهم في صنعاء! صرخات امراة مختطفة تتحوّل إلى موت تحت التعذيب.. الحوثيون يواصلون إرهاب الشعب اليمني!” إنقاذ بطولي من الموت المحتم! خفر السواحل ينتشلون شخصين من براثن الغرق في موسم نجم البلدة. عبدالملك الحوثي يترجى ويتوسل السعودية لإنقاذه

وصول «150» ضابطا لبنانيا من حزب الله الى صنعاء باسم طاقم طبي !

ثالث رحلة تصل مطار صنعاء تنفيذا للهدنة التي استغلها الحوثيون لصالحهم
ثالث رحلة تصل مطار صنعاء تنفيذا للهدنة التي استغلها الحوثيون لصالحهم

كشفت مصادر حقوقية، مساء الاثنين، عن وصول أكثر من 150 ضابطا لبنانيا يتبعون حزب الله اللبناني، إلى مطار صنعاء الدولي، منذ بدء تشغيل الرحلات الجوية ضمن بنود الهدنة التي أعلن عنها المبعوث الأممي إلى اليمن هانس مطلع شهر ابريل المنصرم.
وأوضح رئيس منظمة الراصد لحقوق الإنسان، أنيس الشريك، أنه منذ تم فتح مطار صنعاء الدولي، وصل إلى العاصمة المحتلة صنعاء الخاضعة لسيطرة المتمردين الحوثيين، أكثر من 150 ضابط من حزب الله اللبناني.
وأكد الشريك في تدوينة على حسابه بموقع "فيسبوك"، أن ضباط حزب الله اللبناني، وصلوا إلى العاصمة صنعاء بزعم ومسمى "طاقم طبي لبناني" لوزارة الصحة الخاضعة لسيطرة الحوثيين.
ولفت الشريك إلى أن وزارة الصحة التابعة لمليشيا الحوثي الإرهابية، استخرجت للضباط وثائق وتصاريح وتقارير بإسم الوزراة.
وقال الشريك، :"منذ فتح مطار صنعاء وصول اكثر من 150 ضابط من حزب الله إلى صنعاء تحت مسمى" طاقم طبي لبناني "لوزارة الصحة /صنعاء".
واختتم الشريك بالقول:"وتم اخراج لهم تقارير وتراخيص طبية باسم وزارة الصحة التابعه للحوثيين".
ونجحت جهود الأمم المتحدة والمجتمع الدولي في تمرير هدنة هشة وضغطا على الحكومة اليمنية لتقديم تنازلات كبيرة من بينها فتح مطار صنعاء وميناء الحديدة، بينما فشلت كل جهودهما حتى الآن في إجبار الحوثيين على تنفيذ التزاماتهم تجاه الاتفاق الذي يبدو أحيانا وكأنه موقع من طرف واحد وليس من طرفين!