المشهد اليمني
الجمعة 19 يوليو 2024 02:04 صـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الأرجنتين تُحافظ على صدارة تصنيف الفيفا بعد تتويجها بكوبا أميركا، بينما تُحقق إسبانيا قفزة كبيرة! ”مطاردة مثيرة في شبوة: القبائل اليمنية تسقط قاتلًا إفريقيًا قبل هروبه لمناطق الحوثي” ”صفقة غامضة في زمن الأزمات!”...عمارة ضخمة في عدن معروضة للبيع بملايين الدولارات تثير جدلا واسعا تلاعب أم أزمة حقيقية؟ بنك في عدن يرفض تسليم الودائع للمواطنين! عقب طرده من قبل قوات الانتقالي.. عودة قائد بارز الى ابين حوثيون يزرعون الموت في اليمن.. لغم يقتل رجلاً ويحول جسده إلى أشلاء في تركيا.. ”طبخة” لإجراء تعديلات بمجلس القيادة الرئاسي بحضور قيادات بارزة ”محسوبة على الشرعية” وطرح بديل يثير الغضب ضربة قوية لتجارة الحوثيين: ضبط صيد حوثي كبير في حضرموت! الموت يتربص اليمنيين من السماء: صواعق رعدية تُخطف أرواح 3 أشخاص خلال 3 أيام اخرهم في صنعاء! صرخات امراة مختطفة تتحوّل إلى موت تحت التعذيب.. الحوثيون يواصلون إرهاب الشعب اليمني!” إنقاذ بطولي من الموت المحتم! خفر السواحل ينتشلون شخصين من براثن الغرق في موسم نجم البلدة. عبدالملك الحوثي يترجى ويتوسل السعودية لإنقاذه

 أزمة مواصلات تضرب صنعاء بعد شحة النفط والمليشيا مازالت تمنع الشاحنات من الدخول

ضربت أزمة المشتقات النفطية العاصمة صنعاء وغيرها من المناطق الخاضعة للحوثيين بعد توقف الحركة في للعديد من الشوارع نتيجة لطوابير السيارات أمام محطات البترول .

وقالت مصادر محلية للمشهد اليمني اليوم أن أزمة خانقة في المشتقات النفطية افتعلها المليشيا الحوثية بعد منعها دخول شاحنات النفط والغاز من مناطق الحكومة الشرعية وخاصة في النقاط الحوثية في أطراف محافظتي مارب والجوف تسببت في أزمة خانقة في العاصمة صنعاء .

وأضافت المصادر أن منع الحوثيين لدخول المشقات النفطية تسبب في ازدحام شديد في محطات إنتظار الركاب بعد عجز سيارات الأجرة من نقل الأعداد الكبيرة من المنتظرين في هذه المحطات .

وأكدت المصادر أن طابور الانتظار في العاصمة صنعاء من جهة الشرق امتدت من شارع خولان حتى أمام محطات البترول بالقرب من مصلحة الهجرة والجوازات وصولا إلى إحدى القرى المجاورة وكذلك الحال من امام محطة الحثيلي حتى القرب من حي شميلة وفي شارع الستين وصل الطابور أمام محطة النفط من أمام منطقة عطان حتى النفق القريب من دار الرئاسة حتى أصبح شارع الستين شبه مقفول مما تسبب في انقطاع الطريق إلى عصر غرب العاصمة صنعاء .

وارتفعت أسعار الجالون البترول والديزل سعة عشرين لتر إلى ما يقارب الأربعين ألف ريال وسعر اسطوانة الغاز فوق 17 ألف ريال مما تسبب في توقف أكثر من 90 % من السيارات .

وتسبب منع المليشيا الحوثية في دخول المشتقات النفطية في ردة فعل غاضبة من قبل العديد من المواطنين وحتى من المواليين للمليشيا الحوثية بعد إدراكهم أن المليشيا تحاصر جميع اليمنيين .