المشهد اليمني
الجمعة 19 يوليو 2024 02:09 صـ 12 محرّم 1446 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
الأرجنتين تُحافظ على صدارة تصنيف الفيفا بعد تتويجها بكوبا أميركا، بينما تُحقق إسبانيا قفزة كبيرة! ”مطاردة مثيرة في شبوة: القبائل اليمنية تسقط قاتلًا إفريقيًا قبل هروبه لمناطق الحوثي” ”صفقة غامضة في زمن الأزمات!”...عمارة ضخمة في عدن معروضة للبيع بملايين الدولارات تثير جدلا واسعا تلاعب أم أزمة حقيقية؟ بنك في عدن يرفض تسليم الودائع للمواطنين! عقب طرده من قبل قوات الانتقالي.. عودة قائد بارز الى ابين حوثيون يزرعون الموت في اليمن.. لغم يقتل رجلاً ويحول جسده إلى أشلاء في تركيا.. ”طبخة” لإجراء تعديلات بمجلس القيادة الرئاسي بحضور قيادات بارزة ”محسوبة على الشرعية” وطرح بديل يثير الغضب ضربة قوية لتجارة الحوثيين: ضبط صيد حوثي كبير في حضرموت! الموت يتربص اليمنيين من السماء: صواعق رعدية تُخطف أرواح 3 أشخاص خلال 3 أيام اخرهم في صنعاء! صرخات امراة مختطفة تتحوّل إلى موت تحت التعذيب.. الحوثيون يواصلون إرهاب الشعب اليمني!” إنقاذ بطولي من الموت المحتم! خفر السواحل ينتشلون شخصين من براثن الغرق في موسم نجم البلدة. عبدالملك الحوثي يترجى ويتوسل السعودية لإنقاذه

 اليمن والمشروع الإيراني

تؤكد الانتصارات التي يحققها الجيش اليمني وقوات اليمن السعيد وألوية العمالقة في محافظتي مأرب وشبوة وما صاحبها من احتفالات، أن الشعب اليمني بمختلف مكوناته يرفض المشروع الإيراني، الذي يُكرس له من خلال المليشيات الحوثية الإرهابية، التي أصبحت أداة يحركها نظام الملالي لتنفيذ مخططاته ومؤامراته في اليمن والمنطقة، وتكون الفاتورة قتل اليمنيين وتدمير البنية التحتية ومقدرات شعب ينشد الأمن والسلام.

وتعكس الهبّة الشعبية اليمنية، وحالة التفاعل مع التحالف، ووحدة الصف، وتوحيد الجهود؛ أن اليمن لا يمكن له أن ينفصل عن عروبته، ولا يمكن له قبول أي مشاريع تذهب به إلى المجهول، واستثماره ككبش فداء مقابل تحقيق إيران أطماعها وأهدافها الخبيثة، التي لا تريد الخير لليمن واليمنيين خاصة، والمنطقة على وجه العموم.

وأصبح الشعب اليمني يدرك أن إيران تسعى اليوم إلى تحسين وضع شعبها الاقتصادي للعيش بكرامة من خلال المفاوضات الجارية في فيينا، فيما تسعى إلى تدمير اليمن والتنكيل بشعبه خدمة لمخططاتها التي تستهدف أمن واستقرار الأمة العربية عبر أذرعها في العراق واليمن ولبنان وسورية.

اليمنيون اليوم -وقد تنبهوا لما يحاك لهم ولجيرانهم والمنطقة- على استعداد بأن يضحوا بكل ما يملكون في مواجهة المليشيات الحوثية التابعة لإيران، وإنهاء سيطرتها على بعض المحافظات، ومصادرة المشروع الإيراني إلى غير رجعة، واتضح كل هذا في الانتصارات المتواصلة في كثير من الجبهات وسط تقهقر المليشيات الإرهابية.