الإثنين 26 فبراير 2024 04:06 صـ 16 شعبان 1445 هـ
المشهد اليمني رئيس التحريرعبد الرحمن البيل
السامعي ينبش المستور وينشر غسيل وزير سلالي مقرب من عبدالملك الحوثي ويفجر مفاجآت وفضايخ من العيار الثقيل ”تفاصيل” هجوم حوثي حاد على سياسي تونسي انتقد إيران وحزب الله رغم أنه امتدح ”عبدالملك الحوثي” في المقال نفسه!! جماعة الحوثي: فتح العرادة طريق مأرب - نهم - صنعاء هي مؤامرة أمريكية بريطانية سعودية إماراتية تخدم العدو الصهيوني لا يراه العدو.. ما هو السلاح الحوثي المفاجئ الذي يباغت السفن والبوارج الحربية في البحر الأحمر؟ مودريتش يقود ريال مدريد لفوز صعب ”ما الذي يحدث في صعدة؟ انفجار الصراع الداخلي بين الحوثيين ومقتل وإصابة العشرات” بسبب اسمه ”صدام” ضابط عراقي يشتكي لوزير الدفاع عدم ترقيته منذ 8 سنوات.. شاهد ردة فعل الأخير مبادرة العرادة لفتح الطريق بين صنعاء ومأرب تتحول لمحاكمة شعبية مفتوحة للحوثيين ”لا يحترمون المفاوض مالم يكن قويا وقادرا”...شيخ قبلي يكشف عن تجربته في التفاوض مع الحوثيين ”معركتنا معركة وعي وسياسة”.. ناشطون يمنيون ينتقدون ثقافة البكائيات والمظلومية لدى الحوثي البرنامج السعودي ”مسام” ينتزع 727 لغماً حوثيا في اليمن خلال أسبوع الحقيقة المرة.. الحوثيون يتنفسون الصعداء مع كل قنبلة أمريكية أو بريطانية.. كاتب صحفي يكشف مايجري

ردة فعل الحكومة على تحويل مليشيا الحوثي بيت الثقافة في صنعاء إلى معرض لبيع الملابس

حولت مليشيا الحوثي الانقلابية بيت الثقافة في صنعاء إلى معرض لبيع الملابس وأطلقت عليه اسم "معرض ستايلكس للملابس الجاهزة" وهو ما أثار استياء واسع شعبي ورسمي.

وأدانت وزارة الاعلام والثقافة والسياحة والهيئة العامة للكتاب ما أقدمت عليه ميلشيات الحوثي الارهابية في صنعاء من انتهاك سافر لبيت الثقافة التابع للهيئة العامة للكتاب وتأجير قاعة 22 مايو والمرافق التابعة من المبنى لأغراض تجارية لا تتصل بحال باختصاص الهيئة ومرافقها ولا تعود بأي نفع على الهيئة والعمل الثقافي وانما استغلال سافر للبنية التحتية للإثراء الشخصي لعناصر الميلشيات.

وجاء في بيان للوزارة والهيئة العامة للكتاب "إن ما اقدمت عليه الميلشيات لم يكن مجرد عملا عفويا بل إهانة مقصودة واستفزاز مدروس ارادت من خلاله الميلشيا التأكيد على تقاطعها وعدائها لكل ما يتصل بالمعرفة والثقافة والوعي والحرية والفن والحياة ليخلو الجو لصوت الموت والدمار والعنصرية وخطابها السلالي الارهابي الأرعن".

وقال البيان "ان هذه الجريمة ليست الاولى في تعطيل المؤسسات الثقافية واستغلالها السافر خارج الاهداف والمهام التخصصية والوطنية التي أنشئت المؤسسات من أجلها".

وأكدت الوزارة والهيئة احتفاظهما بالحق القانوني والدستوري في محاسبة المتورطين في مثل هذه الجرائم الفاضحة.

كما حيا البيان الصحوة الشعبية الواسعة والاستنكار الغاضب الذي صاحب هذه الفضيحة واشاد بكل الاصوات الوطنية والوجوه الثقافية والمهنية التي عبرت عن استنكارها ورفضها لهذا العبث المقيت.